أخيرة

جينيفر لوورنس تجمع تبرعات لمكافحة إيبولا

لوس أنجلوس (أ ف ب)

ظهرت النجمة الأميركية جينيفر لوورنس إلى جانب ممثلين آخرين في شريط فيديو لجمع تبرعات لمكافحة وباء إيبولا.
وتعاونت الممثلة البالغة من العمر 24 عاما والحائزة جائزة «أوسكار» مع شركائها في سلسلة «هانغر غيمز» الشهيرة لإنتاج هذا الشريط، الممتد دقيقتين تقريبا، وحشد أموال لصندوق مكافحة إيبولا المعروف بـ «إيبولا سورفايفل فاند».
وذكر الشريط أنه حتى تاريخ 22 ديسمبر، لم يمت أي من الأميركيين الثمانية المصابين بالفيروس والذين يتلقون العلاج في الولايات المتحدة، في حين أن «20 % فقط من المصابين بهذا الفيروس في بعض مناطق غرب افريقيا ما زالوا على قيد الحياة».