الملحق الثقافي

عناوين ومضامين

«قلبي نصف قمر مضيء» للطيفة الحاج
عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، صدر للشاعرة والكاتبة الإماراتية لطيفة الحاج كتابها السادس، والذي حمل عنوان “قلبي نصف قمر مضيء”.
الكتاب يقع في 100 صفحة من القطع المتوسط، ويتضمن 30 قصيدة ونصاً. في مجموعة “قلبي نصف قمر مضيء” تسافر لطيفة الحاج بالقارئ إلى أماكن زارتها وعاشت فيها مشاعر مختلفة، تكتب من الجو عن لقاء قريب وحلم منتظر، وأمام شلالٍ جارٍ تصف فرح الطبيعة من حولها، والفرح الذي ينتابها في أعماقها.
تصف هروب النوم من عينيها مساءً، وتثاؤب الشمس على سرير السماء صباحاً، عن الحب وعن القمر الذي سكنت قربه فراشة زرقاء.
من نصوص المجموعة: عاشقة اللاشيء، الشعر يكتب نفسه في قلبي، سلة القدر، الدراويش لا يبحثون عن الاسترخاء، عد بي إلى الطفلة، إليك سأطير، فرح ما، تحية الشلال، صرت بعدك لا أنام، أحلام داكنة، بعيد كنجمة، كل شيء جميل كل شيء سعيد، المجرم الناعم يغني في يلوا، كل ما لم تقله.

معلومات ونصائح للسائح
على طريقة كتب الأدلة السياحية التي تصدر في الغرب، صدرت في الإمارات وبمجهود خاص ثلاثة كتب تضع بين يدي القارئ، معلومات مفيدة وخرائط وصوراً تعينه في سفره، بدءا من التخطيط للرحلة مرورا في مراحل تنفيذه داخل البلد المقصود، وصولا إلى لحظة العودة.
الكتب التي صدت في سلسلة “شوف الدنيا ـ إجعل سفرك سهلا وممتعا”، تناولت كل من إسطنبول وتايلند وماليزيا وسنغافورة.
أعد الكتب الثلاثة كل من ناعمة آل علي ومسعود منجم، وهي تتضمن نظرة تعريفية تاريخية وراهنة عن البلد المراد زيارته، ومعلومات عن عملته وشروط الحصول على سمة الدخول (الفيزا)، وأيسر السبل للوصول إليها، والمواصلات فيه، وتنبيهات ضرورية للسائح.
كما تتضمن الكتب شرحا مدعما بالصور عن أهم المعالم السياحية والأسواق الشهيرة في البلد المقصود، وتكلفة زيارتها، وأهم المطاعم والفنادق، وكيفية التسوق، ومعلومات عن خطوط الطيران والقنصليات الخاصة بالدول المعنية واللغة المستخدمة وخرائط التحرك داخل المدينة أو الدولة وغيرها من المعلومات الضرورية لكل سائح.
تعتبر الكتب الثلاثة من الوثائق المهمة التي يتعين على السائح حملها معه عند زيارته للدول المذكورة، لما لها من أهمية عملية لإنجاح سفره.
ويمكن التواصل مع معدي الكتاب على البريد الإلكتروني التالي: contact@seedunia.com