الاقتصادي

انتخاب مجلس سيدات أعمال الإمارات 2012 - 2014

علي الهنوري (عجمان) - عقد مجلس سيدات أعمال الإمارات أمس في غرفة تجارة وصناعة عجمان اجتماع الدورة الرابعة للجمعية العمومية لانتخاب عضوات المجلس للفترة 2012 - 2014 والتي اسفرت عن فوز المرشحات السبع بالتزكية وهن الشيخة هند القاسمي ودينا الجافلة وريما الشرفاء وريم الظاهري وسلطانة عثمان وفريدة قمبر وثريا قمبر.
حضر الانتخابات عبد الله بن محمد المويجعي عضو مجلس ادارة اتحاد الغرف رئيس غرفة تجارة وصناعة عجمان وعبدالله سلطان الأمين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة والشيخة الدكتورة هند بنت عبد العزيز القاسمي رئيسة مجلس سيدات اعمال الامارات وسالم أحمد السويدى مدير عام الغرفة بالانابة والدكتورة آمنة خليفة عضوة مجلس ادارة غرفة عجمان رئيسة مجلس سيدات أعمال عجمان والسيدات عضوات الجمعية العمومية لمجلس سيدات اعمال الامارات والسادة أعضاء اللجنة الانتخابية.
وبدأ البرنامج الانتخابي بكلمة ترحيبية لغرفة تجارة وصناعة عجمان القتها الدكتورة آمنة خليفة وقالت فيها “لقد برز دور المرأة الإماراتية في بناء المجتمع عندما أرسى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه ركائز التنمية الشاملة لدولة الإمارات مع بزوغ فجر أيامها الأولى فأعطى المرأة الإماراتية دورا بارزا في مسيرة الاتحاد فحملت الراية باقتدار وواصلت المسيرة وأثبتت حضورها ومشاركتها الفاعلة في كل مجالات الحياة باعتبارها شريكا رئيسا في عمليات التنمية. وأضافت “إن المرأة حصلت على دعم كبير من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله ومن سمو الشيخة فاطمه بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الفخري لمجلس سيدات الإمارات “أم الإمارات”.
من جانبه أكد عبدالله سلطان الأمين أنه بإنشاء مجالس سيدات الأعمال بالدولة أصبح للسيدات دور يمكن من خلاله تحقيق الطموحات التي حددها النظام الاساسي الجديد لمجلس سيدات أعمال الإمارات. وأضاف هذه المجالس استطاعت أن تمثل قاعدة لانطلاق عدد متزايد من السيدات الى عالم الاقتصاد وذلك من خلال التدريب والتأهيل وتقديم الاستشارات وطرح المشاريع المدروسة للمنتسبات الى جانب المساعدة في تذليل الصعوبات والمشكلات التي قد تواجه السيدات والى تعريف الجهات الخارجية بالمجالات الاستثمارية التي يمكن للمرأة أو سيدات الأعمال بالدولة التعاون معها والدخول بعد ذلك في تحالفات أو شراكات واعدة.