الاقتصادي

«فالكون» ومطار البطين يوقعان عقد تأجير طويل الأجل

زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان وخليفة محمد المزروعي خلال توقيع اتفاقية التأجير (من المصدر)??

زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان وخليفة محمد المزروعي خلال توقيع اتفاقية التأجير (من المصدر)??

أبوظبي (الاتحاد) - وقعت شركة أبوظبي للمطارات أمس، عقد تأجير طويل الأجل مع شركة فالكون لخدمات الطيران، على هامش معرض أبوظبي للطيران الخاص، بحسب بيان صحفي.
وبموجب العقد، تمنح شركة أبوظبي للمطارات قطعة أرض في غرب مطار البطين لشركة فالكون، لإنشاء حظائر للطائرات بمساحة 10 آلاف متر مربع، بهدف دعم حركة الطائرات الخاصة والعمودية، إلى جانب أعمال تصليح وصيانة الطائرات.
تم توقيع الاتفاقية بحضور الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة فالكون لخدمات الطيران، وخليفة محمد المزروعي رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للمطارات التي تدير مطار البطين.
وقال الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، إن شركة فالكون لخدمات الطيران شهدت التحول والنمو السريع لمطار البطين للطيران الخاص، ليصبح مطاراً عالمي المستوى متخصصاً في خدمة الطيران الخاص. وعبر عن فخره لكون الشركة شاهدة على مثل هذه الإنجازات المهمة.
ومن جانبه، قال خليفة محمد المزروعي: “كان لشركة فالكون لخدمات الطيران دور مهم في النجاح الذي حققه مطار البطين للطيران الخاص، وتتطلع الشركة لدعم أحد أهم مشغليها في المطار خلال تطوراته المستقبلية”.
وتعد شركة فالكون لخدمات الطيران أولى الشركات التي تم تأسيسها في مطار البطين، حيث قامت بتدشين أولى عملياتها في عام 2006 بطائرتين فقط.
ويعمل في الشركة أكثر من 250 موظفاً، وتمتلك 35 طائرة ومحفظة أعمال في أنشطة متنوعة تضم خدمات النقل لقطاع الغاز والنفط البحري وقطاع الطائرات العمودية السياحية وخدمات الإسعاف الجوي وخدمات تأجير الطائرات الخاصة والعمودية وإدارة الطائرات، بالإضافة إلى خدمات الصيانة والتي بدأت الشركة بتقديمها مؤخراً.
وبدأت أمس فعاليات معرض أبوظبي للطيران الخاص بمشاركة 100 شركة وأكثر من 3 آلاف زائر متوقع للاطلاع على أحدث ما توصل إليه قطاع الطيران من تقنيات وابتكارات. وتشمل قائمة الشركات العارضة للطائرات كلاً من شركة جلف ستريم وإمبراير وبمباردييه وهاوكر وسيسنا. ويعرض معرض أبوظبي للطيران الخاص وللمرة الأولى في الشرق الأوسط أسرع الطائرات التوربينية في العالم، طائرة TBM 850، والتي تصل سرعتها 593 كيلومتراً في الساعة.
يشار إلى أن شركة أبوظبي للمطارات أعلنت مؤخراً عن تقرير حركة الطيران في مطار البطين لعام 2011 حيث حقق زيادة بنسبة 11% في حركة الطيران التجاري إلى جانب ما يزيد عن 50% في حركة الطائرات الزائرة مقارنة بالعام الماضي.
واستثمرت شركة أبوظبي للمطارات ما يزيد على 184 مليون درهم في تطوير المطار العسكري البالغ من العمر 50 عاماً، ليصبح بوابة للطيران الخاص، إلى جانب صالته المميزة للضيوف والمسافرين من كبار الشخصيات.
ومن المخطط في المستقبل القريب القيام بالمزيد من أعمال التطوير في المطار من حيث إضافة المرافق التجارية الحديثة والعنابر والحظائر للطائرات وأعمال تطوير المدرجات.
وأكد تقرير مجلة يوروبيان بيزنس إير نيوز لعام 2012 هذا الأداء القوي للمطار حيث حصل مركز ظبي جت للخدمات الأرضية الثابتة على جائزة أفضل مزود لهذه الخدمات في الشرق الأوسط والمركز الرابع في الشرق الأوسط وأوروبا بعد عامه الأول من العمليات.