صحيفة الاتحاد

الاتحاد نت

نزلاء فندق بجوار الحرم يشكون من ضيق ملابس موظفاته

ذكر تقرير إخباري أن عددا من نزلاء فندق بجوار الحرم المكي، طالب الجهات المعنية بالتدخل لوضع حد للتجاوزات، التي تقع داخل الفندق من قبل العاملات فيه، بحسب صحيفة "سبق" السعودية.

وقال بعض نزلاء الفندق "إن الموظفات في الفندق يتبارين في إظهار مفاتنهن للنزلاء، ويلبسن الملابس الضيقة والمثيرة، ويتفنن في وضع المساحيق على وجوههن".

وأضاف الشيخ عبدالله بن محمد المطلق المستشار بالديوان الملكي، أن تبرج المرأة معصية في أي موقع من العالم، وإذا كان التبرج بجوار الحرم فهو أشد ويعرض المتبرجة للإثم العظيم، والداعي إلى التبرج ينتظره العذاب الأليم.