الإمارات

سرقة محل مجوهرات داماس في الشارقة

تعرض متجر "داماس" في مركز اللولو التجاري بشارع العروبة في الشارقة، لسرقة كمية من المشغولات الذهبية، وذلك في واقعة حدثت في الساعة الثالثة صباحا.

وقالت إدارة داماس، تعليقاً على الواقعة: "تعرض المحل بالفعل للسرقة ولكن لا تعليق لدينا على الأمر إلا عندما نتسلم تقرير الشرطة حول الواقعة والكمية التي سرقت منه وبعدها سنصدر تقرير نشرح فيه الأمر تفصيلاً "، ولم تعلق الإدارة على طبيعة عمل الكاميرات في المتجر وكيفية دخول الشخص للمكان وكذلك القيمة المالية للمسروقات!.

وكشفت مصدر أمني، فضل عدم ذكر اسمه، أن الشخص الذي ارتكب الجريمة تمكن من الخروج من المتجر، عندما حطم ساتر خشبي ولوح زجاجي من الجهة الجانبية للمركز.

وأضاف أن دورية من الشرطة توجهت على الفور للموقع قرابة الساعة الثالثة صباحا، وقامت بمعاينة الموقع وفرض طوق أمني على الواجهات التي تعرضت للكسر ومن ثم تم رفع البصمات من الموقع عبر المختصين من المختبر الجنائي.

وأضاف أنه تم تحويل الواقعة لمركز شرطة الحيرة بالإمارة ويتم التحقيق حالياً مع عدد من الأشخاص من المتجر والمركز التجاري للتعرف على الطريقة التي دخل بها الجاني للمحل التجاري ومكوثه في المكان وتنفيذ سرقته، وكذلك اللجوء للكاميرات المراقبة في المتجر والمركز التجاري للوصول للمرتكب الجريمة.

وأفاد أحد المسئولين بمركز اللولو التجاري أنهم علموا بالواقعة عندما حضروا لفتح المركز في التاسعة صباحاً ووضع الطوق الأمني من قبل الشرطة، ووجود كسر زجاجي في الباب الرئيسي للمتجر المسروق، وكذلك كسرين في لوح خشبي وواجهه زجاجية للمركز التجاري.

وأشار إلى أن متجر داماس هو مجرد محل يستأجر المكان فقط في المركز ولديهم كاميرات المراقبة الخاصة بهم والتي ترتبط بغرفة العمليات في شرطة الشارقة، كما وأنهم أغلقوا المحل بعد واقعة السرقة وهو حالياً لا يضم أي مشغولات ذهبية أو مجوهرات كما تم تركيب باب زجاجي بديل للباب الذي تعرض للكسر.

وأضاف أن فرق التحقيق من قبل شرطة الإمارة ترددت خلال الساعات الماضية أكثر من مرة على المكان لرفع البصمات وتصوير الموقع وغيرها من الإجراءات القانونية الأخرى وأنها ما زالت تحقق في الأمر للتوصل للجاني.

وذكر: "أن المركز يعتبر آمن بصورة كبيرة ولا يمكن أن يتم تحديد كيف نفذ الجاني جريمته ؟! وكيف دخل للمتجر وخرج منه في ساعة متأخرة بعد تنفيذ مهمته ؟!.

يذكر أن محلات مجوهرات داماس في الدولة سبق، وأن تعرضت لسرقات من قبل منها تعرض محل داماس للمجوهرات بمركز اللولو برأس الخيمة ( فرع النخيل ) لسرقة مشغولات بأكثر من 2 مليون درهم عام 2008، وكذلك واقعة السرقة الشهيرة لمجوهرات داماس في مركز وافي التجاري بدبي منذ أكثر من أربع سنوات والتي قدرت وقتها بـ 40 مليون درهم، وقامت بها عصابة من خارج البلاد مكونة من 8 أشخاص دخلوا المركز بسيارتين مسروقتين و كانوا مسلحين.