أخيرة

منع الإنترنت بدلاً من السجن

أبوظبي (الاتحاد)

اقترح أحد كبار ضباط الشرطة البريطانية منع الإنترنت عن المدانين بجرائم في سنوات المراقبة كعقوبة فعالة بدلاً من إرسالهم إلى السجن.
ونقلت صحيفة «الدايلي ميل» البريطانية عن غافن توماس المسؤول بجمعية قادة الشرطة قوله: «إنه بالإمكان إجبار المدانين الشباب على ارتداء أجهزة تشويش، لمنعهم من استخدام الإنترنت، وهو العقاب الذي سيكون أكثر فاعلية من قضاء بعض الوقت وراء القضبان».
وأضاف توماس أن تلك العقوبة ستكون أكثر تأثيراً في حالة مجرمي الإنترنت، خاصة أن اثنتين من كل خمس جرائم تحدث في بريطانيا حالياً ترتكب على أيدي مجرمي الإنترنت.