الاقتصادي

مكتوم بن محمد يؤكد قدرة الشباب على شغل الوظائف المهمة

مكتوم بن محمد يستمع إلى شرح من إحدى المشاركات بالمعرض (وام)

مكتوم بن محمد يستمع إلى شرح من إحدى المشاركات بالمعرض (وام)

دبي (الاتحاد، ووام) - أبدى سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، ثقته بطاقات الشباب وقدراتهم الفكرية والعلمية على شغل وظائف مهمة وتخصصية، مؤكدا ضرورة تسخير طاقاتهم وتوظيفها فى خدمة الوطن ومؤسساته وبناء هذه المؤسسات على أسس حضارية وعلمية تعكس روح الامارات وقيادتها الحكيمة.
وأكد سموه أهمية توجه كافة المؤسسات الوطنية فى القطاعين الحكومي والخاص، إلى خلق فرص العمل المطلوبة لاستيعاب المواطنين والمواطنات، خاصة الخريجين الذين يبحثون عن هذه الفرص.
جاء ذلك خلال افتتاح سموه أمس “معرض الإمارات للوظائف 2012” في مركز دبي التجاري العالمي الذي أقيم بمشاركة 120 جهة حكومية وخاصة من مختلف إمارات الدولة.
وقص سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم الشريط التقليدي للمعرض بحضور أحمد بن حميدان نائب مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، وقاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة في دبي، وهلال سعيد المري الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي، إلى جانب عدد من الشخصيات الحكومية والاقتصادية في الدولة.
وتجول سموه في أرجاء المعرض واطلع من القائمين على منصات الجهات المشاركة على جديدها في مجال توفير فرص العمل للمواطنين والمواطنات خريجي الجامعات والكليات والمعاهد العليا الوطنية والدولية.
واستهل سموه جولته بزيارة منصة شركة اتصالات واستمع إلى شرح حول حجم ونوعية الوظائف المتوفرة في الشركة والتخصصات العلمية والمهنية المطلوبة، وتوقف عند جناح شركة “دو” وتعرف إلى الفرص الوظيفية المتاحة في الشركة للخريجين والخريجات من شباب الوطن.
وزار سمو نائب حاكم دبي منصة عرض مجموعة الإمارات، واطلع على البرامج والدورات التدريبية التى تنظمها المجموعة للشباب الخريجين من الجنسين، خاصة في مجال تدريب الطيارين وتأهيلهم للعمل كملاحين جويين على متن طائرات طيران الإمارات وكذلك دورات في الهندسية الميكانيكية والإلكترونية، بالإضافة إلى إعداد برامج القادة للوظائف الإدارية العليا.
وأفاد ناصر بن خرباش نائب رئيس أول إقليمي لتطوير الموارد البشرية وضمان الموظفين في المجموعة خلال الشرح الذي قدمه لسمو نائب حاكم دبي، بأن عدد الطيارين المواطنين بلغ نحو 370 طيارا، بالإضافة إلى 365 مهندسا، ويصل مجموع المواطنين العاملين في مختلف إدارات وأقسام المجموعة إلى ألفي مواطن ومواطنة.
واشاد سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم بالتوجه الوطني لمجموعة الإمارات، معتبرا أنها قدوة ومثال للمؤسسات الوطنية في مجال تهيئة الظروف وتنظيم البرامج والدورات التخصصية لشباب الوطن الذين باتوا يشكلون نسبة عالية في شغل الوظائف الإدارية العليا والتقنية وغيرها من الوظائف المهمة، مشيرا سموه في هذا السياق إلى الجهود الملموسة لسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى للمجموعة ومساعديه ومتابعته الدؤوبة لمسيرة المجموعة خاصة “طيران الإمارات” التى اضحت رمزا من رموز التقدم الحضاري للدولة.
وتوقف سموه خلال جولته عند العديد من أجنحة الجهات الحكومية المحلية والاتحادية وشركات القطاع الخاص الوطنية التى تحرص من خلال مشاركتها في هذا الحدث على التعريف بفرص العمل والوظائف المتاحة لديها، لاستقطاب المزيد من شباب الوطن في إطار سياسة وتوجيهات قيادة الدولة في مجال التوطنين.
وشملت جولة سموه أجنحة هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا” و”دوكاب” وهيئة الصحة في دبي ودائرة الموارد البشرية لحكومة دبي ومعهد دبي القضائي ومركز دبي التجاري العالمي وجناح الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والفطيم وموانئ دبي العالمية وكليات التقنية العليا وجامعة زايد ودائرة السياحة والتسويق التجاري.
كما شملت الجولة بلدية دبي ومجموعة من البنوك الوطنية، بالإضافة إلى جناح مؤسسة دبي للإعلام التى تضم تلفزيون دبي وسما دبي ونور دبي والرياضية ودبي ون والبيان والإمارات اليوم.
و زار سموه منصة عرض القوات الجوية والدفاع الجوي، واطلع من القائمين عليها على فرص توظيف وتدريب شباب الوطن للخدمة في القوات الجوية من خلال إتاحة الفرصة لهم للالتحاق بالمعاهد والكليات الجوية.
وأشاد سموه بحرص قواتنا المسلحة بمختلف أفرعها على استقطاب شباب الإمارات للانضمام إلى صفوفها، على اعتبار أن الوطن لا يحميه إلا أبناؤه.
وفي السياق، أعرب هلال سعيد المري الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي الجهة المنظمة للحدث، عن شكره وتقديره لسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي على تكرّمه بافتتاح معرض الإمارات للوظائف 2012 ودعمه المستمر لهذا الحدث.
وقال: “تزداد أهمية معرض الامارات للوظائف في دعم برامج التوطين عاماً بعد عام، ونحن مسرورون بالالتزام الذي تبديه صفوة الشركات المشاركة في معرض الإمارات للوظائف تجاه المشاركة من أجل اختيار الكفاءات المواطنة.
ويضم معرض الإمارات للوظائف، الذي يستمر حتى الثامن من الشهر الجاري، عدداً من الفعاليات الموجهة للطلبة والمهنيين الشباب منها “غداء عمل مع رواد الأعمال” في سنتها الثانية وفعالية “التدريب الوظيفي” وهي المنافسة التجارية التي تضفي تفاعلاً حيوياً إلى الحدث.
كما يستضيف معرض الإمارات للوظائف 2012 منتدى الموارد البشرية رفيع المستوى الموجه لإدارة الموارد البشرية المتوسطة والعليا في كافة قطاعات الأعمال.
ويشهد المعرض إقامة منتدى “آيزك” للرواد، الذي يهدف إلى تعزيز الثقة لدى المواهب الإماراتية الشابة لتمكينها من اتخاذ قرارات مصيرية مستندة إلى المعرفة وتنمية أهدافها المتعلقة بحياتها الوظيفية.
وعلى الصعيد ذاته، أكد أحمد الاحمدي مدير المكاتب الفرعية في هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية “تنمية” أهمية المعرض من حيث توفير الفرص الوظيفية للباحثين عن العمل، مؤكدا جاهزية “الهيئة” لتزويد القطاعين الحكومي والخاص بالسير الذاتية للباحثين عن العمل، وذلك لتلبية احتياجاتهم من الشواغر الوظيفية.
ويبلغ مجمل الباحثين عن العمل المسجلين لدى الهيئة نحو 13 الف مواطن ومواطنة تشكل الاناث منهم أكثر من 80%.
يفتح المعرض ابوابه امام المواطنين من الساعة العاشرة صباحا وحتى السادسة مساء.