الرياضي

افتتاح «عربية» دراجات المضمار اليوم

منتخبنا خلال مشاركة سابقة (أرشيفية)

منتخبنا خلال مشاركة سابقة (أرشيفية)

سالم الشرهان (الشارقة) - يقام في الرابعة عصر اليوم حفل افتتاح البطولة العربية الرابعة للكبار والشباب والإناث للمضمار التي يستضيفها اتحاد الدراجات في مضمار زايد بالشارقة وتختتم السبت المقبل تحت رعاية سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة.
وتشارك في البطولة منتخبات 11 دولة هي تونس والجزائر والمغرب والسعودية وقطر والأردن والعراق وسوريا وفلسطين ولبنان بالإضافة إلى الإمارات، وتتضمن البطولة سباقات السرعة والمطاردة الفردية والفرقية وسباقات الكيلو والنقاط والكيرين والسكراتش والامونيوم، وتدشن المنافسات غداً بإقامة تصفيات السرعة لـ 200 متر للفئات الثلاث (الكبار والشباب والإناث).
ويشهد الافتتاح الشيخ فيصل بن حميد القاسمي رئيس الاتحاد رئيس الاتحاد العربي وأعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد العربي ورؤساء الوفود وأعضاء مجلس إدارة اتحاد الدراجات وضيوف البطولة الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني وعثمان محمد السعد أمين عام اتحاد اللجان الأولمبية العربية وسعد السفياني الأمين العام المساعد لاتحاد اللجان الأولمبية العربية والدكتور محمد وجيه عزام ومحمد جمال الوافي عضوا الاتحاد الدولي ومنذر الواعظ رئيس الاتحاد العراقي وعادل أبو الشواشي رئيس الاتحاد الليبي وجمال الفاعوري رئيس الاتحاد الأردني ومازن الكفري رئيس الاتحاد السوري والعميد الركن محمد البشرى سالم رئيس الاتحاد السوداني وكومي رئيس اتحاد كوت ديفوار وموان جراوة رئيس اتحاد بوركينا فاسو ومحمد سحنون رئيس الاتحاد الغاني.
ويلي مراسم الافتتاح عقد الاجتماع الفني للبطولة برئاسة الحكم العام للبطولة الدولي البلجيكي جان بيير كوبونبل وحضور حكام البطولة واللجنة المنظمة ومندوبي المنتخبات المشاركة وذلك لاعتماد أهلية اللاعبين والاطلاع على نظام ولائحة البطولة.
من جانبه أشاد الشيخ فيصل بن حميد بجهود وفكر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وبنظرته الثاقبة تجاه الألعاب الفردية ودعمه واهتمامه وتشجيعه لكافة الألعاب الفردية لاسيما الدراجات ومطالبته الدائمة بضرورة الاهتمام بهذه الألعاب باعتبارها المصدر الرئيسي لحصد الميداليات في البطولات العربية والقارية والدولية، وقدم نيابة عن أسرة الدراجات الشكر لسموه على رعايته ودعمه متمنياً أن يكون أبناء الإمارات في المنتخبات الوطنية للدراجات محل ثقة وتقدير سموه وأن يحققوا المزيد من الإنجازات المشرفة.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر الاتحاد بحضور أعضاء مجلس الإدارة سلطان عبدالله الشرقي وعبدالناصر عمران وراشد الشريقي وسالم الشحي ومريم اليماحي الذي تم خلاله الإعلان عن فعاليات البطولة.
ورحب الشيخ فيصل بن حميد القاسمي بالوفود المشاركة في البطولة التي تقام للعام الرابع على التوالي بمضمار زايد الذي أصبح قبلة لنجوم الدراجة العربية ويساهم بشكل مباشر في تطوير الدراجين في الوطن العربي وليس في الإمارات فقط وذلك من خلال التزام الاتحادات العربية الأعضاء وحرصها على المشاركة في البطولة التي تقام سنوياً وتمنى للمنتخبات العربية التوفيق وتحقيق أفضل النتائج.
وتطرق إلى مضمار زايد مؤكداً على انه الوحيد في الشرق الأوسط المعتمد من قبل الاتحاد الدولي وهو ما يفتخر به أبناء الإمارات، وأشار إلى أن هذا الصرح الرياضي الكبير هو نتاج جهود وتعاون نخبة من المخلصين من أبناء الإمارات حيث كانت البداية بأعضاء مجلس الإدارة في الدورة السابقة مع سلطان صقر السويدي الأمين العام السابق للهيئة الذي ساهم في وضع اللبنة الأولى لهذا المشروع الرائع وأكمل المهمة مجلس الإدارة الحالي بالتعاون مع إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة وبفضل تعاونه الإيجابي مع الاتحاد وجهوده الكبيرة رأى المشروع النور وأصبح مضمار زايد من أفضل المنشآت الرياضية بالإمارات.
أعرب الشيخ فيصل بن حميد القاسمي عن ارتياحه للمستوى المتطور الذي وصلت إليه المنتخبات العربية في سباقات المضمار، مشيراً إلى أن النسخة الرابعة ستكون فيها المنافسة أقوى بكثير من النسخ السابقة نظراً للاستعدادات الكبيرة للمنتخبات المشاركة وانتظام أغلبها في معسكرات إعداد لأكثر من شهر بالإضافة إلى ارتفاع مستوى الدراجين العرب واكتسابهم الخبرة من خلال المشاركات المتعددة في البطولات الإقليمية والعربية والقارية.
وقال: بالنسبة لمنتخب الإمارات فلدينا ثقة كبيرة في نجومنا ونأمل أن يكون لنا النصيب الوافر في الحصول على ميداليات والمنافسة على اللقب الذي نحمله من النسخة الثالثة كما نأمل لمنتخب الإناث الذي يعود للمشاركة من جديد بعد فترة توقف في تحقيق النتائج الإيجابية.