الإمارات

العويس يعتمد دليل ممارسات تسويق وتداول المنتجات الطبية

أبوظبي (الاتحاد)

أصدر معالي عبدالرحمن العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع، القرار الوزاري رقم 1412 لسنة 2017 باعتماد دليل ممارسات تسويق وتداول المنتجات الطبية، على أن تحال المخالفات كافة المتعلقة بالدليل إلى لجنة التراخيص الصيدلانية بالوزارة أو إلى الجهات الصحية المحلية، كل حسب اختصاصه، لتتولى التحقيق في الممارسات المخالفة، واتخاذ ما يلزم من إجراءات بشأنها، والمنشور في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، ويعمل به من تاريخ نشره.
وأرفق بالقرار دليل ممارسات تسويق وتداول المنتجات الطبية، والمتضمن الأهداف والتوجيهات الخاصة بأخلاقيات التسويق للمنتجات الطبية داخل الدولة، إضافة للمعايير الدنيا التي تحكم التفاعل بين شركات المنتجات الطبية أو مندوبيها ومختصي الرعاية الصحية، بما يحقق النفع للمرضى. وأكد القرار الوزاري أن الغرض من الدليل ليس تقييد تسويق المنتجات الطبية أو الحد من التفاعل بين شركات المنتجات الطبية، ومختصي الرعاية الصحية.
وحدد القرار ضوابط نظام الممارسات التسويقية، وتشمل ترخيص التسويق والموافقة على بطاقة المنتج، والمواد التسويقية وتوزيع المادة التسويقية، وشفافية المادة التسويقية، والفعاليات والضيافة، والهدايا والبنود الأخرى.
كما حدد القرار العينات أو منتجات التجربة، والتي اشترط فيها توضيح العبوات بأنها عينة مجانية ولا يجوز بيعها.
كما تضمن الدليل الذي اعتمده معالي وزير الصحة «دعم التعليم»، كرعاية التعليم الطبي المستمر، بشرط عدم عرض رعاية التعليم أو الوعد به للحض على وصف منتج طبي أو شرائه أو بيعه أو استخدامه في العلاج.
واشتمل الدليل أيضاً على الخدمات الاستشارية، واشترط التزام شركات المنتجات الطبية بالمحافظة على الشفافية المناسبة من خلال طلب إشعار رب العمل ذي الصلة، بشكل يفصح عن غرض ترتيب الاستشارة ونطاقها. كما اشتمل الدليل على ضوابط البحوث السريرية داخل الدولة، بما فيها دراسات مراقبة سلامة الدواء.
وأوجب قرار وزير الصحة عدم إجراء دراسات التقييم السريري ومراقبة سلامة الدواء وبرامج الخبرة ودراسات ما بعد الترخيص تحت غطاء التسويق، والتي يجب إجراؤها لغرض علمي أو تعليمي، ووفقاً للوائح التي وضعتها السلطات المعنية. وتضمن الدليل أيضاً الضوابط الخاصة بالمنح والتبرعات وتحسين رعاية المرضى، إضافة إلى المواصفات التي يجب أن يتحلى بها موظفو الشركات العاملة في هذا المجال.