الاقتصادي

القطاع الحكومي يؤكد التزامه باستقطاب الكفاءات الوطنية ورفع نسب التوطين

جانب من مشاركة القطاع الحكومي في المعرض

جانب من مشاركة القطاع الحكومي في المعرض

أعلنت جهات حكومية اتحادية ومحلية مشاركة في فعاليات معرض الإمارات للوظائف عن شواغر وظيفية مؤكدة التزامها بخطط وبرامج التوطين.
وأطلقت وزارة المالية نظاماً الكترونياً خاصاً بتبسيط وتسهيل إجراءات تحديد الأهداف الفردية لموظفيها تحت عنوان “أدائي” حيث يتميز هذا النظام باختصار الوقت خلال جميع مراحل إدارة الأداء ويتيح إمكانية متابعة النتائج والتوجهات بهدف تقييم المبادرات المختلفة والخاصة بكل إدارة داخل الوزارة.
وقال مصبح السويدي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة إن الوزارة تبنت نظام إدارة الأداء الحكومي في يوليو العام الماضي وتم تطويره الكترونياً في نوفمبر من العام ذاته، وعمدت الوزارة على إطلاقه في هذا المعرض ليكون لدى المواطنين الباحثين عن عمل فرصة للاطلاع على أنظمة تميز الأداء التي تعتمدها الوزارة لموظفيها، الأمر الذي يتوافق مع التوجه الاستراتيجي لوزارة المالية.”
وأضاف “تكمن أهمية النظام في عرضه لكافة أهداف الإدارات من خلال الربط المسبق بعمليات ومبادرات الإدارة، حيث يقوم الموظف بتحديد المستهدفات لكل مؤشر وظيفي، كما يتيح النظام إمكانية إجراء مناقشات بين الموظف والمسؤول في جميع مراحل النظام.”
من جهتها، قالت فاطمة سيف الصواية مديرة إدارة الموارد البشرية في وزارة المالية إن لدى الوزارة العديد من الخطط الاستراتيجية لدعم المجتمع المحلي معتبرة ان المعرض يشكل مثالية لتعاون الوزارة مع مؤسسات التعليم العالي المختلفة لاستقطاب الخريجين المؤهلين للعمل لدى وزارة المالية لندعم بذلك تحقيق رؤيتها في إدارة الموارد المالية بما يحقق التنمية المستدامة والمتوازنة لدولة الإمارات.”
وأضافت “تؤمن وزارة المالية بمعايير التطور الوظيفي عبر العمل بروح الفريق الواحد، الأمر الذي يعد من أهم قواعد العمل المؤسسي إلى جانب تشجيع ثقافة الإبداع والابتكار بما يحقق الكفاءة والفاعلية. ولتحقيق أفضل النتائج في هذا المجال”.
وقالت إن الوزارة تقدم باستمرار برامج تدريبية داخلية إلى جانب برنامجها الخاصة بالمنح الدراسية 50 وظيفة.
من جهتها، تعرض وزارة البيئة والمياه من خلال جناحها في المعرض الفرص الوظيفية الفنية والتخصصية المتاحة ومنها مدير إدارة الثروة الحيوانية ومدير إدارة التنوع البيولوجي والمحميات الطبيعية، ومدير إدارة محطات التجارب وفني مختبرات طبية، وطبيب بيطري، ومهندس زراعي وكيميائي، وباحث بيئي وكيميائي وبيولوجي، إضافة الى مهندس مدني واحصائي، حيث تبلغ الفرص الوظيفية التي تطرحها الوزارة 50 وظيفة بحسب عبد الرحمن بوهارون مدير إدارة الموارد البشرية”.
وأكد بوهارون أن نسبة التوطين بالوزارة للوظائف الإشرافية والقيادية بلغت 100%، مشيراً الى ان مشاركة الوزارة في المعرض تصب ضمن جهود لجنة تخطيط واستقطاب الكفاءات الوطنية في عملية حصر الوظائف المتوافرة واستقطاب الكفاءات المناسبة لسد الشواغر.
بدورها، أعلنت وداد عبدالله بوهناد مدير إدارة الموارد البشرية في النيابة العامة بدبي أن النيابة العامة حققت نسبة توطين 88 % لإجمالي الوظائف ونسبة 100% في توطين الوظائف القيادية ووظائف أعضاء السلطة القضائية.
وقالت إن النيابة العامة بدبي تسعى من خلال مشاركتها في المعرض إلى جذب الكوادر الوطنية المؤهلة لشغل وظائف أعوان السلطة القضائية، حيث يتم إجراء مقابلات أولية مع المتقدمين للوظائف، بهدف التعرف على مؤهلاتهم وكفاءاتهم تمهيداً لانضمامهم إلى الدائرة.
وأكدت حرص النيابة العامة بدبي على تطوير وتأهيل وتمكين مواردها البشرية لتسهم وبشكل فعال في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للدائرة والخطة الاستراتيجية لحكومة دبي.
وتشارك هيئة كهرباء ومياه دبي بفعاليات المعرض، حيث تسعى الى استقطاب مختلف الكفاءات والكوادر الوطنية وتوفير فرص العمل والتدريب، كما تعرض خلال المعرض أنشطة التوظيف والتوطين وخططها الطموحة لتوطين مختلف الوظائف بها، وذلك من خلال سعيها المتواصل لاستقطاب الخريجين المواطنين والفنيين منهم خاصة في المجالات الهندسية المختلفة.
برامج التدريب
وأكد سعيد محمد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للهيئة سعي الهيئة نحو استقطاب العناصر المواطنة من الجنسين والمؤهلة أكاديمياً لضمها الى كوادرها البشرية، حيث تحرص الهيئة على توفير التدريب اللازم كل حسب تخصصة بما يكفل تحقيق الكفاءة والأداء المتميز لموظفي الهيئة.
وأكد أن الهيئة قطعت شوطاً بعيداً في توطين الوظائف، حيث بلغ عدد المواطنين بنهاية العام الماضي 1522 مواطناً منهم 817 من الرجال و705 من النساء متضمناً 480 موظفاً فنياً من الرجال و191 موظفة فنية من النساء.
من جهته، أشار الدكتور يوسف ابراهيم الاكرف نائب الرئيس التنفيذي للدعم المؤسسي بالهيئة إلى أن الهيئة توفر الكثير من فرص العمل والتعليم والتدريب للمواطنين، وهناك البعثات الدراسية في الجامعات وكليات التقنية التي تخرج فيها عدد من المواطنين يعملون حالياً في مواقع حيوية وهامة في الهيئة.
وأضاف أن الهيئة تقوم بتسلم طلبات التوظيف من راغبي العمل، حيث تتم دراستها ومن ثم استدعاء مقدمي تلك الطلبات للمقابلات التي تعدها الهيئة ، ويتم على إثرها بعد اجتياز المقابلة توفير فرص وظيفية واعدة في المجالات الفنية والمالية والإدارية والحاسوب.
خطوة الميل
وتطرح محاكم دبي في المعرض برنامج “خطوة الميل” والذي أطلقته إدارة الموارد البشرية، حيث يهدف إلى تنمية وتطوير قدرات الكوادر الوطنية قبل التحاقهم بسوق العمل، وذلك عن طريق صقل مهاراتهم ورفع المستوى المعرفي والفكري لديهم بالتدرب العملي في محاكم دبي، لتكون القوى العاملة المهيأة لسوق العمل.
وذكر عبد الواحد كلداري مدير إدارة الموارد البشرية أن برنامج “خطوة الميل” هو باب للتوطين والذي يسهم في خدمة المجتمع من خلال مجال تأهيل تلك الكوادر الوطنية الباحثة عن العمل، وضمان الحصول على موظفين أكفاء جاهزين للعمل ومطلعين على النظم والإجراءات بالدائرة وسد نقص بعض الوظائف بالدائرة مثل ( أمناء السر، ومأموري التنفيذ، بالإضافة إلى موثقين ومعلنين)، وتخفيف أعباء العمل على الموظفين وتعريف المجتمع بدور وأهداف محاكم دبي.
من جهتها، قالت مريم المعيني مديرة إدارة الموارد البشرية في دائرة السياحة والتسويق التجاري إن الدائرة تقوم وفي كل عام بدعوة القطاع السياحي للمشاركة في معرض الإمارات للوظائف من خلال منصة الدائرة حيث يشارك هذا العام 11 مشاركاً من خلال منصة الدائرة، حيث ستقوم الفنادق بالتعريف بأهم مجالات التوظيف المتاحة في هذا القطاع الحيوي وشرح ما ستقدمه من برامج تأهيلية وتدريبية متخصصة في مجال الضيافة ستسهم بشكل إيجابي في تمكين مواطني الدولة الإمارات وتعزيز استراتيجية التوطين خاصة توطين القطاع السياحي.
ومن جهتها، اهتمت موانئ دبي العالمية بالبحث عن المواهب الإماراتية من خلال مشاركتها في معرض الإمارات للوظائف 2012، حيث أدى نمو أداء موانئ دبي العالمية في أنشطتها محلياً وعالمياً إلى خلق العديد من فرص العمل، ويسعى مشغل الموانئ العالمي لزيادة تعزيز القوى العاملة في الشركة من مواطني دولة الإمارات.
كما تهدف الشركة من خلال جناح خاص في معرض الوظائف، إلى الوصول إلى المواطنين الإماراتيين من الإناث والذكور من الباحثين عن العمل والخريجين الجدد لاطلاعهم على فرص العمل المحتملة، وخصوصاً في المجالات التي تعتمد على التكنولوجيا المتقدمة التي توفر وظائف جديدة، وتعريفهم على عمليات الشركة ومتطلباتها التوظيفية.
وقال محمد شرف، المدير التنفيذي في موانئ دبي العالمية “تركز الشركة على خلق بيئة عمل ديناميكية وملهمة وهو أحد العوامل الرئيسية الدافعة لنجاح الشركة، قد تكون عملياتنا متنوعة جغرافيا، إلا أن قيم فريق العمل والالتزام والقيادة متجذرة في ثقافة شركتنا”.
من جهته، قال محمد المعلم، نائب الرئيس الأول ومدير عام موانئ دبي العالمية - الإمارات “تنطلق أولوية عملنا في الاستثمار في الموارد البشرية عموماً والمواطنة على وجه الخصوص، من كونها جزءاً لا يتجزأ من الاستدامة والتنمية على المدى الطويل. وتعكس مشاركتنا في هذا الحدث التزامنا تجاه مجتمعنا المحلي ودعمنا المستمر لمسيرة التوطين في البلاد”.
وقال مسعود النوري، مدير إدارة الموارد البشرية في موانئ دبي العالمية - الإمارات “معرض الإمارات للوظائف 2012 هو أفضل مكان للقاء خريجي الجامعات والطلاب الموهوبين، وتوفر الشركة الفرصة للعمل في شركة مرموقة ذات امتداد عالمي، إلى جانب الفوائد المهنية والتي تشمل رواتب تنافسية، وخيارات التنقل الإقليمية، وخطط التدريب المتقدم في العديد من المجالات”. وشاركت “دبي للاستثمار” في المعرض، وذلك تأكيداً على التزامها بمسيرة توطين الوظائف في الدولة. وقال خالد بن كلبان، العضو المنتدب وكبير المسؤولين التنفيذيين في دبي للاستثمار “تحافظ الشركة على التزامها بدعم جهود التوطين التي تقوم بها حكومة دولة الإمارات، ويكتسب المعرض أهمية متزايدة في ظل الأوضاع الاقتصادية الحالية، حيث أسهمت الأزمة العالمية بتباطؤ وتيرة التوظيف.
وأضاف “يقدم هذا المعرض منصة مثالية للشركات التي تسعى للتوظيف وأصحاب الكفاءات للقاء والتواصل وتحديد الاحتياجات المهنية المناسبة، كما من شأن مثل هذه المبادرات أن تشجع مشاركة مواطني دولة الإمارات للمساهمة في الاقتصاد الوطني، وتنشيط سوق الوظائف المحلي”.