الاقتصادي

«إدارة النفايات» يشارك في «القمة العالمية لطاقة المستقبل»

أبوظبي (الاتحاد) - يشارك مركز إدارة النفايات - أبوظبي في القمة العالمية لطاقة المستقبل التي تنطلق في أبوظبي 15 يناير الحالي وتستمر لثلاثة أيام، يركز خلالها على رفع مستوى الوعي حول إدارة النفايات بطريقة آمنة وفعالة واقتصادية، من خلال برنامج ومبادرات مبتكرة عدة تُعنى بإيجاد حلول ناجعة لتحقيق هذا الهدف.
وقال المركز في بيان صحفي أمس إنه سيعرض خلال مشاركته أهم المشاريع التي ينفذها في مجال جمع ومعالجة النفايات بالإمارة، إضافة إلى عرض أهم المبادرات التي أطلقها المركز للحد من ارتفاع معدلات إنتاج النفايات.
وقال محمد راشد الهاملي، مدير عام المركز “نحرص في مركز إدارة النفايات على التواجد سنوياً في هذا التجمع العالمي البارز على أرض أبوظبي، ونسعى إلى الاطلاع على أفضل الممارسات العالمية الصديقة للبيئة ذات الصلة بشؤون الحد من إنتاج النفايات من المصدر، وإعادة الاستخدام والتدوير، كما نقوم بعرض أحدث مشاريعنا الرامية لإدارة النفايات بأحدث الطرق العلمية، وعكس جهود التوعية التي نبذلها بشكل مكثف على مدار العام، بهدف تطوير العادات والممارسات العامة في إمارة أبوظبي”. وأضاف “نفخر في دولة الإمارات العربية بالمكانة الرائدة التي تتبوؤها إمارة أبوظبي اليوم على مستوى العالم في مجال الطاقة المتجددة، ونسعى لتكاتف الجهود مع مختلف الجهات الحكومية لدعم هذه المسيرة وتحقيق المزيد من القفزات النوعية لترسيخ ثقافة الاستدامة وتجسيد ممارساتها”.
ويعد مركز إدارة النفايات - أبوظبي الجهة المسؤولة عن مراقبة وتنسيق أنشطة إدارة النفايات في جميع أنحاء الإمارة، ويعمل وفق استراتيجية ورؤية متكاملة لإدارة النفايات في أبوظبي، وفق أحدث النظم والتقنيات المعمول بها والعمل على نشر الوعي المجتمعي لدى مختلف الشرائح الاجتماعية، من خلال المبادرات التي تشجّع الأفراد على التجاوب مع عمليات فصل النفايات من المصدر، تمهيداً لنقلها وإعادة تدويرها وفق أفضل السبل المعمول بها عالمياً.
يذكر أن القمة العالمية لطاقة المستقبل تؤكد عاماً بعد عام مكانتها كأهم وأبرز حدث على صعيد العالم في مجال الاستدامة، ومن المتوقع أن يرتادها قرابة 30 ألف زائر، وستكون الدورة السادسة من القمة العالمية لطاقة المستقبل.