الإمارات

يوم مفتوح للتدريب على الطوارئ والسلامة العامة في أبوظبي

الريسي يشارك في التدريب على الإسعافات الأولية (من المصدر)

الريسي يشارك في التدريب على الإسعافات الأولية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - شهد اللواء أحمد ناصر الريسي، مدير عام العمليات المركزية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، فعاليات اليوم المفتوح الذي نظمته إدارة الطوارئ والسلامة العامة بشرطة أبوظبي، أمس الأول “الجمعة “ في منطقة كورنيش أبوظبي تحت شعار “اليوم لنا”.
كما حضر الفعاليات العقيد محمد عبدالله النعيمي، مدير إدارة الطوارئ والسلامة العامة، والمقدم محمد إبراهيم العامري، نائب مدير الإدارة، وعدد من كبار الضباط وجمع كبير من الجمهور من المواطنين والمقيمين من مختلف الفئات العمرية.
ووجه اللواء الريسي كلمة للمشاركين في فعاليات اليوم المفتوح، نقل لهم فيها تحيات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وحيا جهود العاملين في إدارة الطوارئ والسلامة العامة.
وأشار إلى أن الميزة التي تحرص عليها القيادة الشرطية هي سرعة الاستجابة والتي أصبحت سمة من سمات عناصر إدارة الطوارئ والسلامة العامة، حتى أصبحوا حديث المجتمع، وتركوا أثراً كبيراً في نفوس الناس.
وأضاف أن الهدف من تنظيم الفعالية، هو تسليط الضوء على الدور الإنساني الذي تقوم به عناصر الإسعاف والطوارئ في خدمة الجمهور، لتحقيق أعلى درجات الرضا، مشيرا إلى أن هذه الفعالية ستنظم بشكل سنوي.
من جانبه قال العقيد محمد النعيمي، مدير إدارة الطوارئ والسلامة العامة، إن الهدف من اليوم المفتوح هو التعاون والعمل بروح الفريق الواحد، والوقوف على جاهزية القوة والآليات ودعم سرعة الاستجابة، وتعريف المجتمع بدور الإدارة بجميع تخصصاتها.
وأضاف أن دور الإدارة يتمثل في الاستجابة السريعة للبلاغات والنداءات المختلفة لإنقاذ الأرواح ونقل المرضى وتأمين التغطية الطبية، والاستجابة السريعة لنداءات الحرائق وحالات الإنقاذ للمصابين في الحوادث المرورية، والمحشورين في المواقف المختلفة عن طريق كوادر وفرق الإنقاذ الفني والتدخل السريع.
ولفت إلى مساهمة فريق الإمارات للبحث والإنقاذ في هذا المجال، والحائز على الاعتراف الدولي ضمن 16 دولة معترفاً بها، وهو الفريق الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمساعدة المنكوبين في الكوارث الطبيعية داخلياً وخارجياً.
وقام اللواء الريسي، يرافقه مدير إدارة الطوارئ والسلامة العامة وضباط الإدارة بجولة للاطلاع على أنشطة اليوم المفتوح، وتفقد الآليات المشاركة وعددها 30 سيارة إسعاف و4 دوريات إنقاذ، و5 من دوريات المستجيب الأول، و5 دوريات دراجات نارية، و9 دوريات دراجات كهربائية، و7 دراجات جولف، و”باص ميداني” و5 دراجات هوائية.
كما اطلع على البرنامج الترفيهي للأطفال والمرسم الحر المخصص لهم، ومعرض الصور الفوتوغرافية، والذي ركز على أنشطة إدارة الطوارئ والسلامة العامة كما شاهد التدريب العملي للجمهور على الإسعافات الأولية والإنقاذ.
وشملت جولة اللواء الريسي الاطلاع على جهاز جديد تستخدمه الإدارة لأول مرة يعرف بجهاز “الصعقة الكهربائية الأوتوماتيكي”، ويستخدم في عملية إنعاش القلب الرئوي، حيث يقوم أوتوماتيكياً بتخطيط القلب وإعطاء الصعقة الكهربائية في حال وجود رجفان بطيني.
وتضمنت فقرات اليوم المفتوح، برامج توعوية عن الإسعافات الأولية ومكافحة الحرائق ومسابقات للجمهور، وتوزيع جوائز عينية عليهم، في حين قدمت فرقة موسيقى شرطة أبوظبي ضمن الفعاليات مجموعة من الألحان الوطنية والفلكلورية نالت إعجاب الجمهور.
وفي ختام الجولة تسلم اللواء أحمد الريسي هدية تذكارية من العقيد محمد النعيمي.