الرياضي

«دي ذكرى» بطلة المهرات لعمر سنة و «مباسا» تكسب «السنتين»

جانب من المنافسات (من المصدر)

جانب من المنافسات (من المصدر)

الختم (الاتحاد)- شهد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات أمس انطلاق منافسات بطولة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لجمال الخيول العربية الثانية التي ينظمها نادي تراث الإمارات في صالة سلطان بن زايد الكبرى للفروسية بمدينة الختم بأبوظبي بالتعاون مع جمعية الخيول العربية الأصيلة ضمن فعاليات مهرجان سموه للفروسية التي تستمر حتى العاشر من فبراير الجاري.
حضر الفعاليات الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز آل سعود رئيس منظمة الجواد العربي وصاحب مزرعة (عذبة) للخيول العربية الأصيلة، والأمير مطلق بن مشرف ممثلاً عن الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير عبدالله بن فهد آل سعود نائب رئيس الاتحاد السعودي للفروسية، والشيخ جاسم بن سعيد آل ثاني، كما حضر الفعاليات علي عبدالله الرميثي المدير التنفيذي للأنشطة بالنادي ومحمد مهير المزروعي مدير إدارة قرية بوذيب للفروسية وعدد من أصحاب الاسطبلات العامة والخاصة في الدولة ودول مجلس التعاون، وجمهور كبير.
وتوّج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل الفئات والمسابقات التي أقيمت.
ونالت المهرة “دي ذكرى” لمربط دبي للخيول العربية لقب فئة المهرات بعمر سنة واحدة وشاركت في هذه المسابقة 18 مهرة عربية أصيلة من داخل وخارج الدولة، وحصلت «دي ذكرى» على 90,3 نقطة، ونالت المهرة “ع ج فرحناز” لمربط عجمان المركز الثاني وحصلت على 89,9 نقطة وحققت المهرة “سلمى المحمدية الثانية” للأمير عبدالله بن فهد بن عبدالله بن محمد بن عبدالرحمن آل سعود المركز الثالث ونالت 89,6 نقطة.
ونالت “مباسا الخالدية” للأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود لقب الفئة الثانية لعمر سنتين وحصلت على 91 نقطة، وجاءت في المركز الثاني “ع ج ورد شان” لمربط عجمان وحصل على 90,3 نقطة، فيما حلت ثالثة “رشيدة الزبير” للشيخ عبدالله محمد علي آل ثاني وحصلت على 89,4 نقطة.
وفازت المهرة “ع ج رهيدا” لمربط عجمان بلقب الفئة الثالثة للمهور بعمر 3 سنوات وحصلت على 91,4 نقطة، وحلت وصيفة أولى المهرة “جوهرة الجواهر” للدكتور غانم محمد عبيد الهاجري وحصلت على 90,1 نقطة وجاءت وصيفة ثانية المهرة “فزعة الزبير” للشيخ محمد عبدالله محمد آل ثاني ونالت 90 نقطة.
وفازت الفرسة “سلوى الزبير” للشيخة نور خالد عبدالله محمد آل ثاني بلقب الفئة الرابعة المخصصة للأفراس من عمر 4 سنوات فما فوق وحصلت على 91,5 نقطة، وجاءت وصيفة أولى الفرسة “دي دانة” لمربط دبي للخيول العربية وحصلت على 90,1 نقطة، وحلت وصيفة ثانية الفرسة “عروس النيل” لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ونالت 90 نقطة.
وضمت لجنة التحكيم الدكتور محمد مشموم (المغرب)، ومحمد عمر (مصر) وجاك مارتيز(جنوب أفريقيا) وستيفين ماكمورو (بريطانيا) وكريستينا بينيت (بريطانيا).
اتسم افتتاح البطولة بأجواء كرنفالية على مستوى الحضور الجماهيري والمنافسة التي جاءت على أنغام الموسيقى الصحراوية والكلاسيكية التي كانت تتهادى على وقعها حركة المهرات خلال عمليات تقييم لجنة التحكيم، وكذلك على مستوى حضور نخبة من كبار ملاك ومربي الخيول من داخل الدولة وخارجها، ما حقق للاحتفالية متابعة جماهيرية عكست حالة من البهجة والفرح وبخاصة في لحظة إعلان الفائزين وتتويجهم من قبل سمو راعي المهرجان. كما شهد الافتتاح حضوراً استثنائياً للعائلات والأسر التي تعرفت على أسرار الجمال عند الخيول وعلى طريقة تقييمها التي تعتمد على النقاط المخصصة لجمال الرأس والاذنين وإنسيابية الجسم والرشاقة والحركة وغيرها مما يدخل في مقاييس عالم جمال الخيول العربية الأصيلة.




برنامج اليوم

الختم (الاتحاد) - تستكمل اليوم منافسات بطولة جمال الخيول العربية للفئة الخامسة المخصصة للمهرات بعمر سنة، والفئة السادسة للمهرات بعمر سنتين، والفئة السابعة للمهور بعمر 3 سنوات، والفئة الثامنة للفحول من عمر 4 سنوات فما فوق، فيما يشهد يوم غد منافسة قوية لثماني فئات تحت مسمى بطولة الركوب.


العميري: مواصفات البطولة “دولية”

الختم (الاتحاد)- وصف خالد العميري ممثل اسطبلات عجمان البطولة
بـ “الدولية” سواء على مستوى حجم المشاركة ووجود الجميلات الأصيلات من الخيول العربية ذات السلالات المعروفة أو على مستوى التحكيم والإعداد والتنظيم وتطبيق كافة القوانين والمواصفات الدولية في العمليات الفنية والتقييم وتصنيف السلالات.
ووجه العميري باسم مربط عجمان للخيول العربية الأصيلة والمشاركين الشكر والتقدير لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان على رعايته للبطولة ودعمه لفروسية الإمارات، وقال: إن مثل هذا الدعم الكبير يعكس جانباً من نجاح هذه البطولة التي تؤكد ريادة نادي تراث الإمارات في تنظيـم مثل هـذه التظاهـرات الضخمة التي ترفع اسم الإمارات عالياً في مجال هذه الرياضة الجميلة والعريقة.


لجنة التحكيم: الجمال متقارب

الختم (الاتحاد)- أوضحت لجنة تحكيم البطولة أن عملية التقييم كانت صعبة ومركبة، وذلك نظراً لتقارب الجمال بين المهور والأفراس المشاركة في المنافسة، وأكدت اللجنة أن الرابح في النهاية هو فروسية الإمارات التي تتطور مع كل بطولة إلى الأمام.
وأشادت اللجنة بالحضور اللافت لسمو راعي المهرجان وتكريمه للفائزين وتشجيعه للمشاركين مما كـان له عظيم الأثر على وقع المنافسـة وحماسـة المشاركين والجمهور،
وأثنت اللجنة على حضور نخبة من كبار ملاك ومربي الخيول من الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي، كذلك الجمعيات والأندية المهتمة برياضة جمال الخيول الأصيلة، والذين دفعوا بأجمل ما لديهم من السلالات العربية لعرض مقاييس الجمال والحركة والرشاقة.


الهاجري: دعم لمشروع ربط الأصالة برياضات الفروسية


الختم (الاتحاد)- قال الدكتور غانم محمد عبيد الهاجري أن المهرجان بشكل عام والبطولة بشكل خاص تسهم في تشجيع ملاك ومربي الخيول على الاهتمام بالمحافظة على السلالات الأصيلة من الخيول العربية والعمل على إكثارها في إطار المشروع الرسمي للدولة الرامي إلى ربط الأصالة برياضات الفروسية المختلفة.
وعبر الهاجري عن سعادته بالمشاركة في البطولة لإبراز قيمة الجمال وأهميته في تطوير رياضة الفروسية، وأشار الهاجري إلى أن أهمية الحدث والمشاركة فيه تأتي في اطار الاهتمام من جانب الاتحادين المحلي والرسمي للفروسية، كذلك الاهتمام بتشجيع كافة المهتمين بالمحافظة على مفردات هذه الرياضة العريقة.