دنيا

أحمد حمد بن مجرن يحرز المركز الأول في بطولة فزاع للصيد بالصقور

« المركز الأول» حمد حمد بن مجرن

« المركز الأول» حمد حمد بن مجرن

توّج أحمد حمد بن مجرن بطلاً لبطولة “فزاع” للصيد بالصقور «الطلع»، بعد أن سقط طيره بالقرب من الطريدة «الفريسة»، بمسافة متر و10 سم، وحصل على المركز الأول باعتباره الطير الوحيد الذي وصل إلى هدفه من أقرب مكان، وقطع صقر ابن مجرن المسافة في زمن قدره دقيقة و25 ثانية. ويقوم نظام البطولة الذي حددته اللجنة المنظمة، على تثبيت الطريدة داخل قفص، ورسم دوائر متابعة حولها، وكلما اقترب الصقر من نقطة وجود الطريدة، يكون قد حقق الهدف وحصل على مركز متقدم.
وخصصت اللجنة المنظمة البطولة للصقور الطلع التي تتميز بحدة وقوة النظر، ويتم إطلاق الطير من على بعد كيلو متر، فكلما اكتشف الصقر مكان الطريدة قبل الانطلاق، وحدد موقعها أثناء الطيران، سقط بالقرب منها، وحصل على مركز متقدم.
واتبعت اللجنة المنظمة، تقليداً تراثياً في عملية إطلاق الصقر، حيث يركب صاحب الطير سيارته من نقطة محددة، ويضع الطير على يده، ثم يرفع الغطاء عن عينه بعد إذن اللجنة المنظمة، ليحلق في الهواء على بعد مسافة كيلو متر من الطريدة.
وأعلنت اللجنة المنظمة للبطولة، بقية الفائزين بالمراكز العشرة الأولى، حيث حلّ في المركز الثاني سعيد سويدان، بطيره الذي سقط بجوار هدفه «الطريدة»، مسافة 10 أمتار، في زمن قدره 51:72 ثانية.
وجاء في المركز الثالث عبدالله بن لاحج البسطي بطيره الذي قطع مسافته للوصول إلى الهدف (13 متراً) في زمن قدره دقيقة و15 ثانية، فيما نال المركز الرابع، المتسابق NAS بطيره الذي قطع مسافته للوصول إلى الهدف (31 متراً) في زمن قدره 53:51 ثانية.
وفي المركز الخامس، جاء حمد محمد سعيد الشامسي بطيره الذي قطع مسافته للوصول إلى الهدف (31 متراً) في زمن قدره 39:15 ثانية، وجاء في المركز السادس سلامة سهيل الكندي بطيره الذي قطع مسافته للوصول إلى الهدف (38 متراً) في زمن قدره دقيقة واحدة و13 ثانية.
ونال المركز السابع سعيد محمد سهيد الشامسي، بطيره الذي قطع مسافته للوصول إلى الهدف (56 متراً) في زمن قدره دقيقة و21 ثانية، أما شمة سهيل الكندي، فقد جاءت في المركز الثامن بطيرها الذي قطع مسافته للوصول إلى الهدف (124 متراً) في زمن قدره 52:50 ثانية.
وجاء في المركز التاسع، حمد محمد سعيد الشامسي، حيث حام طيره «سلك طريقاً غير طريقه المقرر له»، وفي المركز العاشر جاء سلطان حمد بن مجرن بسبب انتهاء الوقت المحدد للسباق، 3 دقائق.
وأوضح مدير بطولات “فزاع” عبدالله حمدان بن دلموك، أن البطولة الوليدة «الطلاع» استحدثت لتعزيز فئات بطولة فزاع لليولة، وتشجيع الشباب المواطن على الحفاظ على الهوية الوطنية والموروث الشعبي الإماراتي.
وأشاد بن دلموك بجميع الطيور التي شاركت في بطولة «الطلع» الجديدة، ووصفها بأنها الأقوى على المستوى المحلي، مشيراً إلى أن مكتب بطولات فزاع واللجنة العليا المنظمة للبطولة، يعدان المشاركين في هذه المسابقة بأن العام المقبل سيشهد تغييراً كبيراً في مكونات البطولة وقواعدها الرئيسية.
من جانبه، ثمن دميثان بن سويدان رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، جهود جميع المشاركين في النسخة الأولى من بطولة “فزاع” للصيد بالصقور «الطلع»، مشيراً إلى أن البطولة ما زالت في خطواتها الأولى.
كما أوضح أن بطولة الطلع الأولى، شهدت إقبالاً كبيراً من المواطنين الذين حرصوا على المشاركة في هذه البطولة الجديدة.