عربي ودولي

«حماس» تقترح عودة القيادات الفلسطينية في الخارج إلى غزة

غزة (د ب أ) - اقترح عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" محمود الزهار أمس على القيادات الفلسطينية في الخارج العودة إلى قطاع غزة في ظل الاضطرابات الراهنة في دول عربية خاصة سوريا. وأضاف الزهار في تصريح نشرته صحيفة "فلسطين" الصادرة في غزة "إن قطاع غزة بات بديلاً للقيادات الوطنية والإسلامية، وعلى رأسها قيادات الحركة، بسبب وجود قدر كبير من الحرية لممارسة العمل السياسي والتحرك بسهولة مطلقة في غزة". وأوضح أنه ليس لدى "حماس" قرار بمغادرة سوريا حتى الآن وإنما هناك قرارات فردية لقيادات الحركة في دمشق. لكنه استدرك قائلاً "عندما يصبح وجودنا في أي بلد مؤثراً على بلادنا، من حقنا أن نغادر هذا الموقع إلى موقع آخر".
وأقر الزهار بأن الحركة تواجه صعوبات أمام نقل مقر قيادتها في دمشق إلى عاصمة عربية أخرى. وقال "إن عواصم الثورات لم تفتح أمام الحركة بالصورة الكبيرة، لأسباب كثيرة تتعلق بالوضع الداخلي لهذه البلاد". وأضاف "الدول العربية التي ثارت شعوبها أمام خيارين: أن ترمم بيتها الداخلي أو أن تلعب دوراً في قضايا سياسية تكلفها كثيراً في المرحلة الحالية. وأنا، لو كنت في مكانهم، أهتم بترتيب البيت الداخلي، ونحن ندرك الواقع ونقدر أنه ليس موقفاً سياسياً سلبياً لكن هناك احتياجات لهذه الدول حتى ترتب بيتها الداخلي".