الاقتصادي

وفد من جمارك دبي يعرض في اليابان تجربة الدائرة في حماية حقوق الملكية الفكرية

دبي (وام) - دعا أحمد بطي أحمد الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، مدير عام جمارك دبي، إلى تشديد العقوبات المفروضة على منتهكي حقوق العلامات التجارية، وخاصة أولئك الذين تتسبب انتهاكاتهم في حدوث مخاطر على صحة الإنسان وحياته.
وقال بطي خلال مشاركة وفد من جمارك دبي في ندوة موسعة أقيمت مؤخرا في اليابان حول التدابير المتخذة لمكافحة التقليد والقرصنة تلبية لدعوة من هيئة التجارة الخارجية اليابانية «جيترو»، إن جمارك دبي كثفت من جهودها التوعوية تجاه حماية حقوق الملكية الفكرية لمختلف شرائح المجتمع، بما في ذلك السلك القضائي وأفراد الشرطة.
واستهل وفد الجمارك رحلته إلى اليابان بزيارة لوزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية في طوكيو، حيث التقى بعدد من الشخصيات وعلى رأسهم مدير عام الوزارة لشؤون الإنتاج الصناعي السيد ساتوشي مياموتو، واستمع إلى شرح حول طبيعة عمل الإدارة المعنية بسياسات مكافحة التقليد والقرصنة، وقدم أحمد بطي أحمد تصورات الجمارك ورؤاها فيما يتعلق بآليات مكافحة التقليد والقرصنة في الندوة التي جمعت وفد الجمارك بممثلي الشركات الأعضاء في جيترو.
وتحدث أحمد بطي عن الآليات التي تستخدمها جمارك دبي في مكافحة المواد المقلدة وحماية العلامات التجارية والمجتمعات من خطر التزوير والتقليد، مشيرا الى أن جمارك دبي شددت في توصياتها المتضمنة في إعلان دبي الصادر في أعقاب المؤتمر الرابع لمكافحة التزوير والقرصنة على ضرورة تشديد العقوبات القانونية بحق منتهكي العلامات التجارية بكل أشكالها كما أوصت بضرورة تأسيس محكمة خاصة بالملكية الفكرية في دولة الإمارات وكان من نتيجة هذه التوصيات أن أسست وزارة العدل محكمة خاصة لهذا الغرض.