عربي ودولي

الأسد يوجه خطابا للشعب السوري اليوم

يلقي الرئيس السوري بشار الاسد قبل ظهر اليوم الاحد، كلمة تتناول "آخر المستجدات في سوريا والمنطقة"، بحسب ما ذكر الاعلام الرسمي السوري.

وهو الخطاب الاول له منذ يونيو، والكلام الاول بعد المقابلة التي ادلى بها في نوفمبر الى تلفزيون روسي ورفض فيه اي طرح لمغادرة سوريا، مؤكدا انه "سيعيش ويموت في سوريا".

وقال التلفزيون الرسمي السوري صباح اليوم في خبر مقتضب "يلقي السيد الرئيس بشار الاسد قبل ظهر الاحد كلمة يتناول فيها آخر المستجدات في سوريا والمنطقة"، من دون تحديد الساعة والمكان.

وهي المرة الاولى التي يلقي فيها الاسد كلمة منذ الثالث من يونيو 2012 عندما تحدث لاكثر من ساعة امام مجلس الشعب السوري الذي انتخب في مايو من العام نفسه.

ويأتي الاعلان عن خطابه اليوم بعد 21 شهرا من نزاع دام اوقع اكثر من 60 الف قتيل بحسب ارقام الامم المتحدة، وبعد حركة دبلوماسية مكثفة جرت خلال الاسابيع الماضية في محاولة لايجاد مخرج للازمة.

وذكرت صحيفة "الاخبار" اللبنانية المقربة من دمشق ان كلمة الاسد ستكون بمثابة "خطاب الحل"، يقدم خلالها رؤيته لحل الازمة في البلاد شرط الا يتم الاعتراض على ترشحه للانتخابات الرئاسية "مع مرشحين آخرين" لدى انتهاء ولايته الحالية في 2014.