الاقتصادي

اهتمام عالمي ببرنامج «المشترين المستضافين» في معرض الخليج لسياحة الحوافز

زوار للمعرض في دورته السابقة (الاتحاد)

زوار للمعرض في دورته السابقة (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) - أكد منظمو معرض الخليج لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات، حضور 300 من المشترين المستضافين ذوي القدرة الشرائية العالية، خلال فعاليات الحدث التي ستقام في أبوظبي خلال الفترة ما بين 26 إلى 28 مارس الحالي.
وأوضح المنظمون في بيان صحفي أمس أن ارتفاع عدد المشترين المستضافين مقارنة بنسخة المعرض العام الماضي “تؤشر على حجم الأعمال المتوقع”، في ظل الأرقام التي تشير إلى أن “نسبة المشترين المستضافين الذين تجاوزت الميزانية السنوية للاجتماعات لديهم المليون دولار ممن حضروا المعرض في دورته الماضية قد بلغت 44%”.
ويعد المعرض من أهم الفعاليات المدرجة على جداول تنظيم الاجتماعات والفعاليات والتي تحظى بحضور واسع من مختلف أنحاء العالم. ويمثل برنامج المشتري المستضاف جزءاً مهماً من فعاليات المعرض الذي يستضيف دورته السادسة مركز أبوظبي الوطني للمعارض.
ويرحب المعرض بالحضور المتزايد للمشترين المستضافين القادمين من وجهات مثل الصين والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية والهند وألمانيا، إضافة إلى المشترين من الشرق الأوسط، ما يبرهن على ما يمتاز به برنامج المشترين المستضافين من أبعاد عالمية.
وسيوفر المعرض منصة تستهدف 260 عارضاً عالمياً وأكثر من 2800 من المتخصصين في القطاع وما يقرب من 8000 من اللقاءات المجدولة، إضافة إلى لائحة قيمة من دورات التعليم المهني تتضمن للمرة الأولى دورات مخصصة لسفر الأعمال تقدمها جمعية تنفيذيي سفر الشركات.
وأكدت الأبحاث أن 98% من المشترين المستضافين الذين حضروا نسخة العام الماضي من المعرض غادروا موضع استضافة الحدث “ولديهم شعور تام بالرضا أن معارض الفعاليات والاجتماعات الدولية تعاطت مع متطلباتهم التجارية”.
وقال كِب هورتون، أحد المشترين المستضافين، ورئيس القسم الدولي في “NPN جلوبال” من الولايات المتحدة، أن معرض الخليج لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات ومنذ انطلاقته الأولى ساعد الكثيرين في منطقة الشرق الأوسط للتواصل مع الآخرين. وأضاف “سواء كنت تتطلع إلى كبار الشركاء في إدارة الوجهات أو الالتقاء بفرق جديدة في إدارة الفنادق أو تسعى لمجرد معرفة المزيد عن وجهة معينة، فإن المعرض يوفر لك كل ما تريد في موقع واحد”.
واعتبر أن “خلال أول زيارة لي للمعرض شعرت للوهلة الأولى أنه يمكنني التعرف على كل شيء في ثلاث ساعات، لكن وبعد نهاية أيام المعرض الثلاثة وجدت أنه لا يزال هناك الكثير لاستكشافه والتعرف عليه والالتقاء بآخرين والتواصل معهم في أروقة المعرض”.
أضاف “في ظل تنامي أهمية المنطقة باعتبارها وجهة للاجتماعات والحوافز فإن كل من يخطط للعمل في هذه المنطقة يحتاج إلى حضور فعاليات هذا المعرض، وسواء كان الهدف تجديد علاقات شراكة قديمة أو إقامة علاقات أخرى جديدة فإن المعرض يوفر فرصة مثالية لا ينبغي تفويتها”.
ويحصل المشترون المستضافون على مزايا مجانية عديدة منها تذاكر طيران سياحية وإقامة فندقية، إضافة إلى خدمات التنقل بين المطار والفندق ومقر انعقاد المعرض، ومذكرة شخصية بالمواعيد المجدولة مسبقاً.
كما توجه إدارة المعرض للمشترين المستضافين الدعوة لحضور فعاليات التواصل والشراكة الحصرية بفندق “روكو فورتي” أبوظبي الجديد وفندق قصر الإمارات الفاخر، والدخول إلى القاعات المخصصة للمشترين المستضافين على أرض المعرض، وفرصة الالتقاء بمجموعة واسعة من العارضين الدوليين والمشاركة في دورات تعليمية حول موضوعات متنوعة والمستجدات ذات الصلة بالقطاع في العالم.
من جانبها، أوضحت لويس هول مدير عام معرض الخليج لسياحة الحوافز والأعمال والمؤتمرات، الذي تنظمه “ريد” لتنظيم معارض السفر، أن برنامج المشترين المستضافين وفر فرصاً هائلة في مجال الأعمال من خلال تسهيل عقد الاجتماعات المباشرة المجدولة مسبقاً.
وأشارت إلى أن المشترين يمكنهم التخطيط لمواعيدهم بصورة أفضل وأكثر فاعلية والالتقاء بالعارضين الذين يرغبون في الاجتماع بهم عبر منظومة تتيح المزيد من الفرص لتنفيذ صفقات الأعمال في موقع المعرض.
وأكدت السعي الدؤوب لمنظمي المعرض لإيجاد جميع السبل للجمع بين المشترين والبائعين بهدف تعظيم العوائد على استثماراتهم في المعرض.
من جهة أخرى، قالت سارا سبنسر، مدير قطاع المؤتمرات في “سلكت بيوسينسيز” بالمملكة المتحدة “ تنظيم شركتنا دورات تدريبية ومؤتمرات خاصة بمجال علم الأحياء، وفي الوقت الحالي لا ننظم أية فعاليات في الشرق الأوسط، لكنها تعد منطقة جغرافية تسترعي اهتمامنا ونتطلع للدخول إليها، ولهذا كانت زيارتي إلى أبوظبي لحضور فعاليات المعرض، وأتطلع إلى الالتقاء بالقائمين على مواقع استضافة الفعاليات والموردين وكل من يمكنه تقديم المشورة لنا حول التسهيلات والدعم المقدم لمنظمي الفعاليات”.
وإلى جانب تجربة المشترين المستضافين بالمعرض تقوم هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة بتنظيم جولة “يوم أبوظبي” في آخر أيام المعرض، لإتاحة الفرصة لهم للتعرف على أبرز نقاط الجذب السياحية التي تشتهر بها عاصمة الإمارات، ومنها مسجد الشيخ زايد الكبير ومدينة أبوظبي ومنارة السعديات، وهو مركز زوار متعدد الأغراض يستضيف معرض جزيرة السعديات المقام على أحدث طراز “قصة السعديات”.