الاقتصادي

75 جهة سياحية بأبوظبي تشارك في بورصة السفر ببرلين

زوار لجناح أبوظبي في الدورة السابقة من المعرض (الاتحاد)

زوار لجناح أبوظبي في الدورة السابقة من المعرض (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) - تقود هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة مشاركة قطاع السياحة في الإمارة بمعرض “بورصة السفر العالمية” الذي يقام خلال الفترة من 7 إلى 11 مارس في برلين، بحضور أبرز وكلاء السفر ومنظمي الجولات الخارجية والعاملين بصناعة السياحة والخدمات المرتبطة بها من مختلف أنحاء العالم، بحسب بيان صحفي للهيئة أمس.
ويضم جناح الإمارة نحو 75 من الجهات العاملة والمعنية بالقطاع، بما في ذلك شركات تطوير سياحي ومنتجعات وفنادق ومنشآت لخدمات الضيافة ومزودين للخدمات وشركات لإدارة الفنادق والمرافق والمعالم والوجهات السياحية ووكالات للسفر.
وازداد حجم المشاركة في الجناح بنسبة 20% مقارنة بالدورة الماضية من المعرض، مما يعكس التطور المطرد في البنية التحتية والمعالم السياحية وخدمات الضيافة في مختلف أنحاء أبوظبي، على ما جاء في البيان.
وأشار مبارك النعيمي، مدير الترويج الخارجي في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة إلى أن المنتج الترفيهي في الإمارة اتسع بصورة كبيرة العام الماضي.
وجاء ذلك، بحسب النعيمي، مع إطلاق مبادرة الجولف في أبوظبي، وافتتاح ملاعب جولف شاطئية ومنتجعات وفنادق فاخرة، وما صاحبه من نمو في رصيد الإمارة من الغرف الفندقية، والذي يسهم في تعزيز الخيارات المتاحة للزائر، ويدعم المنافسة بين مزودي الخدمات، وبالتالي تحفزيهم على الارتقاء بمستويات الجودة وتوفير أسعار مناسبة.
ويُسلّط جناح أبوظبي الضوء على التراث والثقافة والتقاليد الإماراتية العريقة والمعالم الطبيعية ومرافق الجذب السياحي علاوة على الأنشطة الترفيهية المتنوعة في الإمارة، وخاصة البحرية مثل رحلات السفن السياحية، ويخوت الصيد، ورحلات الغطس، والقوارب الشراعية.
كما سيتم التركيز على المقومات السياحية في مدينة العين التي تضم مواقع أثرية نادرة مدرجة في قائمة اليونسكو لـ”التراث الإنساني العالمي”.
وتحتضن المدينة أيضاً الحديقة المائية “وادي آدفنتشر”، وتتسع شبكة الرحلات الجوية إليها ومنها عن طريق خدمات “شركة اير برلين”، فيما تسير “الاتحاد للطيران” العديد من الرحلات إلى مطار العين الدولي.
وأوضح النعيمي أن المشاركة في “بورصة السفر العالمية” ستُبرز التطور المتواصل في المنتجات والخدمات بمختلف أنحاء الإمارة، والتي تمنح الزائر فرصة اختبار تجارب سياحية فريدة، واكتشاف تراث وتقاليد ومقاصد طبيعية ذات خصوصية.
ولفت إلى أن تقرير “ميرسير كونسالتينج” قد صنّف أبوظبي في المركز الأول على قائمة أفضل مدن الشرق الأوسط من ناحية الأمن والسلامة الشخصية.
وقال “يوفر جناحنا في “بورصة السفر العالمية” آفاقاً واعدة للتواصل مع صناعة السياحة الأوروبية والعالمية، ودراسة سبل تطوير أعمال مشتركة والتعاون على طرح برامج جديدة، في وقت يسعى فيه القطاع وشركاؤنا إلى استثمار تنوع وجودة منتجنا السياحي”.
يذكر أن أبوظبي سجلّت نمواً في عدد نزلاء منشآتها الفندقية من الأوروبيين بنسبة 30% خلال شهر يناير الماضي، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.
وبصورة عامة، ارتفع عدد نزلاء المنشآت الفندقية في أبوظبي بنسبة 29% خلال شهر يناير الماضي، مقارنة بالفترة ذاتها من 2011.
وأظهرت إحصاءات هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة أن 127 فندقاً وشقة فندقية في الإمارة استقبلت أكثر من 198,1 ألف نزيل خلال يناير، في حين ازداد عدد الليالي الفندقية بنسبة 20% إلى 571,6 ألف ليلة.
وتعود هذه النتائج إلى برامج الفعاليات التي نظمتها الإمارة خلال شهر يناير، ومنها استضافة “سباق فولفو للمحيطات” على مدى أسبوعين و”بطولة أبوظبي HSBC للجولف” و”القمة العالمية لطاقة المستقبل” إلى جانب الاتساع المطرد لشبكة الرحلات الجوية إلى العاصمة الإماراتية مع إطلاق “الاتحاد للطيران” أربع رحلات أسبوعية من مدينتي تشينغدو الصينية ودوسلدورف الألمانية إلى أبوظبي، وبدء شركة “اير برلين” تسييّر 4 رحلات أسبوعية من ألمانيا.
وارتفعت العوائد الإجمالية للمنشآت الفندقية في أبوظبي بنسبة 11% مقارنةً بشهر يناير 2011، لتصل إلى 111 مليون دولار.
كما حققت عوائد أنشطة الأطعمة والمشروبات نمواً بنسبة 18% لتبلغ 42,3 مليون دولار.
واستقرت نسبة الإشغال عند 66%، محافظةً على المستويات المسجلة في يناير 2011، بينما انخفض متوسط فترة الإقامة الفندقية بنسبة 7% إلى 2,89 ليلة، ومتوسط سعر الغرفة بنسبة 6% إلى 137 دولاراً.
وتبدو المؤشرات إيجابية في بداية العام الجديد، بالنظر إلى زيادة عدد الغرف الفندقية بمختلف أنحاء الإمارة خلال العام الماضي.
من جهة أخرى، اكتسبت البنية التحتية للسياحة الترفيهية دفعة إضافية مع تدشين العديد من المنتجعات الشاطئية والفنادق الفاخرة المطلة على ملاعب للجولف.
واستقبلت المنشآت الفندقية في الإمارة 9204 نزلاء ألمان خلال شهر يناير، بنسبة نمو 64%، لتتقدم ألمانيا إلى المركز الثالث على قائمة أكبر الأسواق الخارجية للسياحة القادمة إلى أبوظبي.
وسجل عدد النزلاء البريطانيين زيادة بنسبة 15% إلى 13 ألف نزيل، والفرنسيين بنسبة 22% إلى 4 آلاف نزيل، والإيطاليين بنسبة 20% إلى 3556 نزيلاً، والهولنديين بنسبة 47% إلى 1532 نزيلاً.
وقال النعيمي “نترقب إقبالاً ألمانياً أكبر على وجهتنا السياحية، عقب بدء “شركة اير برلين” تسيير رحلاتها اليومية بين دوسلدورف ومطار أبوظبي الدولي في 25 مارس 2012”.