الاقتصادي

«طيران الإمارات» تستعد للإعلان عن محطات جديدة داخل الولايات المتحدة

أحمد بن سعيد خلال تكريم شركاء “دبي للطيران المدني” (تصوير إحسان ناجي)

أحمد بن سعيد خلال تكريم شركاء “دبي للطيران المدني” (تصوير إحسان ناجي)

محمود الحضري (دبي) - أكد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني، الرئيس الأعلى لطيران الإمارات، أن الناقلة بصدد الإعلان عن محطات جديدة داخل الولايات المتحدة، ضمن خطة توسعات في أنحاء العالم.
وقال في تصريحات صحفية خلال حفل تكريم الشركاء الاستراتيجيين لهيئة دبي للطيران المدني، أمس الأول، “إن طيران الإمارات ماضية في خططها التوسعية، في مختلف قارات العالم، معتمدة على توسعات أسطولها، والاستفادة من الطائرات الجديدة، مؤكدا على أن لا يوجد هناك تخوف من الأزمة الاقتصادية الأوروبية.
وأفاد سموه بانه متفائل بأداء طيران الإمارات خلال العام الجاري على الرغم من التحديات التي تواجه صناعة النقل الجوي، مبينا بأن الناقلة لا تخطط للتحوط تجاه أسعار النفط المرتفعة.
من جانبه، قال محمد عبدالله أهلي مدير عام هيئة دبي للطيران المدني “بالرغم من وجود العديد من التحديات في 2011، إلا أنه اتسم بالإنجازات في دبي، حيث تم إطلاق خطة توسعة مطار دبي الدولي، لتعزيز طاقته الاستيعابية إلى 90 مليون مسافر سنويا، واعتماد الخطة الاستراتيجية التي وضعتها هيئة دبي للطيران المدني، بالتعاون مع جميع شركائها الرئيسيين في صناعة الطيران والمطارات والطرق والسياحة والشرطة والهجرة والموانئ وغيرهم، من أجل تطوير قطاع الطيران في الإمارة.
وقال “لقد شاركت الهيئة في العديد من المؤتمرات والفعاليات المحلية والدولية ذات الصلة، وساندت ارتفاع عدد مستخدمي مطار دبي إلى 51 مليون مسافر بزيادة قدرها 8% مقارنة مع العام 2010 على الرغم من أن الزيادة العالمية لم تتجاوز الــ 5%.
من جانبه، أكد محمد عبدالله أهلي مدير عام هيئة دبي للطيران المدني على أن الهيئة حققت إنجازات كبيرة خلال العام 2011، مشيرا إلى أن دبي تسير بخطى ثابتة على طريق أن تصبح المركز الأفضل لخدمة قطاع الطيران في العالم.
وأوضح أن الشخصيات التي تم تكريمها جسّدت طوال سنوات خدمتها الطويلة، معنى الإتقان في الحديث الشريف، وأعطت الكثير من أجل تعزيز سمعة صناعة الطيران في دبي وإعلاء شأن دولة الإمارات على الساحة الدولية.
وحضر الاحتفال كل من سمو الشيخ سالم القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني في رأس الخيمة وسيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني ومحمد عبدالله أهلي مدير عام هيئة دبي للطيران المدني والدكتور محمد الزرعوني مدير عام المنطقة الحرة في مطار دبي وخليفة الزفين الرئيس التنفيذي لمدينة دبي للطيران وجمال الحاي النائب الأول التنفيذي للرئيس في مطارات دبي وغيث الغيث الرئيس التنفيذي لشركة فلاي دبي والعميد طيار أحمد بن ثاني مدير الإدارة العامة لأمن المطارات.
وحضر الحفل أيضا العميد عبيد مهير بن سرور نائب مدير إدارة الإقامة وشؤون الأجانب في دبي وعلي المقهوي مدير أول إدارة عمليات المسافرين في جمارك دبي، بالإضافة إلى تكريم عدد من كبار المسؤولين العاملين في الهيئة وقطاع الطيران وممثلي الشركات الخاصة.
وأفاد أهلي بأن قطاع الطيران في دبي حقق إنجازات قياسية في العام 2011 على الرغم من الأزمة التي تعصف بالكثير من اقتصاديات العالم، بفضل الرؤية الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والتوجيهات والدعم الكبير من سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، مما مهد الطريق أمام صناعة الطيران في دبي لكي تصبح نموذجا يحتذى للتميز والنجاح.
وقال “ لقد كان عام 2011 عاما مليئا بالتحديات، ولكننا تغلبنا عليها بفضل إيماننا بالدور الذي رسمته دبي لنفسها على خارطة صناعة الطيران الدولية، وبفضل تعاون مختلف المؤسسات لتحقيق هدف واحد، وهو أن تصبح دبي أفضل مركز للطيران في العالم”.