خليجي 21

«خليجي» بدأت بـ 4 فرق على ملاعب رملية

المنامة (الاتحاد) - أكد الشيخ عيسى بن راشد أن الاهتمام كان قليلاً في البداية، وأن الجماهير واللاعبين لم يكونوا بالحماس الكبير نفسه الموجود حالياً للفوز، وأن النسخة الأولى انطلقت بمشاركة 4 فرق فقط على ملاعب رملية، وأنه اعتباراً من الدورة الثانية، بدأت تحدث الأزمات، ففيها انسحبت البحرين وصارت ربكة، والسعوديون غضبوا.
وكان انسحاب البحرين يحول مسار اللقب من السعودية للكويت، بعد شطب نتائج البحرين، وهذا ما حدث، وفي الدورة الثالثة صارت مشكلة تتلخص في أن الجمهور السعودي احتل ملعب المباراة، فاضطر الأمن لإخراجه بالقوة، واستعملوا المياه، وتدخل الجيش. وأضاف: «في الدورة الرابعة، أشعل الإعلام الصراعات، فكل منتخب باتت له نشرة ويسب في الفريق الثاني ويهبط معنوياته، حتى تم إلغاء النشرات والملاحق، وفي الخامسة مشاكل ليس لها أول ولا آخر، والسادسة هدأت إعلامياً.
ومن الدورة السادسة، بدأت العلاقات تتحسن بين اللاعبين والمسؤولين والجماهير، وهي تتعمق كلما مر الوقت، ونحن الآن في أحسن الظروف مع النسخة الحادية والعشرين، وكل الناس أشقاء والعلاقات على أفضل ما يكون، ونأمل أن نرى صوراً للمحبة، وأن تكون تلك النسخة رسالة حب بين الجميع وأن تختفي الإثارة والعصبية».