الرياضي

ليفركوزن يهزم كولونيا بثنائية بيندر

برلين (رويترز) - صعد باير ليفركوزن الى المركز الخامس بين فرق دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم إثر فوزه خارج أرضه على كولونيا بهدفين مقابل لا شيء أحرزهما لاعبه لارس بيندر.
وتعرض ليفركوزن الذي احتل المركز الثاني في الموسم الماضي لضغوط كبيرة بعد أن حقق فوزين فقط في آخر سبع مباريات في الدوري المحلي واقترب أيضاً من الخروج من دوري أبطال أوروبا بعد هزيمته 3- 1 أمام برشلونة الإسباني حامل اللقب في ذهاب دور 16 من البطولة الأوروبية الأولى للأندية.
ومنح بيندر مدربه روبن دوت بعض الأمل عندما أحرز هدف السبق لفريقه في الدقيقة 16 بعدما أرسل الكرة إلى الشباك مستغلاً ضربة رأس من فيدران تشورلوكا، وعزز اللاعب ابن الثانية والعشرين عاماً تقدم فريقه مع بداية الشوط الثاني عندما سدد كرة بيسراه في الشباك بعد تمريرة رائعة من زميله ريناتو اوجوستو.
ولم يقدم لاعبو كولونيا الكثير خلال المباراة رغم مشاركة الهداف لوكاس بودولسكي بعد عودته من إصابة في الكاحل أبعدته عن الملاعب منذ أواخر يناير الماضي.
وخارج ملعبه فاز نورمبرج العاشر في الترتيب على فيردر بريمن بهدف نظيف أحرزه الكسندر ايسفاين في الدقيقة 65 ليرتفع رصيد الفريق الفائز إلى 28 نقطة، في حين توقف رصيد بريمن السادس في الترتيب عند 36 نقطة.
وفاز أوجسبورج المهدد بالهبوط 3- صفر على هيرتا برلين المتعثر بفضل هدفين من لاعبه تورستن اورل أحرزهما في غضون دقيقتين.
ورغم تعيين اوتو ريهاجل الذي سبق له أن قاد اليونان إلى لقب كأس الأمم الأوروبية في 2004 مدربا لهيرتا برلين، فإنه لم يتمكن من منع الخسارة السابعة على التوالي لفريقه في جميع المنافسات والتي أدت إلى تراجعه إلى المركز 16 بين 18 منافساً في البطولة.
ومن جهة أخرى، أصبح ماينتس في المركز 11 برصيد 27 نقطة بعد الفوز بأربعة أهداف نظيفة على ضيفه كايزرسلاوترن المتعثر.
وهذا هو أول فوز لماينتس بعد التعادل ثلاث مرات متتالية، وأحرز المصري محمد زيدان أول أهداف ماينتس في الدقيقة الثانية وهو الهدف الرابع له مع الفريق في رابع مباراة منذ انضمامه إليه قادما من بروسيا دورتموند.
وفي ملعبه وبين جماهيره فاز شتوتجارت على فرايبورج 4 -1 وصعد إلى المركز الثامن برصيد 29 نقطة.
وكان بروسيا مونشنجلادباخ تعادل بهدف لمثله مع هامبورج في مستهل مباريات الجولة.