الاقتصادي

باروسو يروج لحزمة إنقاذ اليونان

برلين (د ب أ) - روج جوزيه مانويل باروسو، رئيس المفوضية الأوروبية، لحزمة المساعدات الجديدة المقرر منحها لليونان لإنقاذها من الإفلاس. وفي مقابلة مع صحيفة “دي فيلت” الألمانية، قال باروسو إن هذه الحزمة ستعمل على استقرار الأوضاع المالية في اليونان وخلق الظروف الملائمة لتحقيق نمو اقتصادي متواصل. وأكد المسئول الأوروبي البارز على الحاجة إلى إيجاد حل دائم لأزمة ديون اليونان الدولة العضو في مجموعة دول اليورو (17 دولة).
وقبل تصويت البرلمان الألماني “بوندستاج” على الحزمة الجديدة، أشاد باروسو “بالمساندة الكبيرة” للألمان لدول اليورو التي تواجه صعوبات، مشيراً إلى أنه على دراية بالمناقشات الصعبة التي تجري في ألمانيا “والشكوك المثارة حول الجدوى من كل هذه المساعدات”. وأوضح باروسو “أتفهم هذا القلق لكن ليس هناك أي بديل أفضل”. وشدد باروسو على “المصير المشترك” بالنسبة لكل الأوروبيين، “فالأمر يتجاوز مسألة إنقاذ اليونان فالاتحاد الأوروبي بصدد تحديد ما إذا كان سيصبح عنصراً فاعلاً في النظام العالمي في القرن الحادي والعشرين”.