الاتحاد نت

فتاة أقعدها السرطان.. تشفى طبيعياً

تستعد فتاة بريطانية منعتها إصابتها بالسرطان في عمودها الفقري من الحركة، للمشاركة في مباراة لرقص الباليه، بعد أن استعادت قوتها وشفيت طبيعياً، بحسب وكالة "يو بي أي".

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن ميغان كيرشو (14 عاماً)، أصيبت بنوع نادر من سرطان الكبد في العام 2008، وأثناء استئصال الورم وجد الأطباء أن المرض قد انتشر إلى عمودها الفقري، لتستقر بعدها على كرسي للمقعدين. وخلال تلقيها العلاج اقترح معالجها في مستشفى "شفيلد" للأطفال محاولة تركها تشفى طبيعياً.

وبالفعل فقد شفي عمود الفتاة الفقري وذهل الأطباء من سرعة ذلك واعتبروه معجزة.

وقال الطبيب إن "سرعة الشفاء كانت مذهلة ويظهر كيف أن عظام الأطفال بإمكانها الشفاء في هذا الوضع".

وأضاف أن عمود الفتاة الفقري "يشفي نفسه من دون أية علاجات خاصة منا.. ما عادت ميغان بحاجة لرؤيتي بعد شفائها".

وقالت والدتها إن الفتاة استعادت صحتها الطبيعية وتقوم بكل ما باستطاعة أقرانها القيام به، وقد عادت للرقص وهي تستعد لمباراة في رقص الباليه.