الرياضي

الأهلي يعمق جراح «الملك» برباعية

جرافيتي (يمين) سجل هدفين للأهلي من الرباعية

جرافيتي (يمين) سجل هدفين للأهلي من الرباعية

رضا سليم (دبي) - فاز الأهلي على الشارقة 4 - 1 في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس بملعب الشارقة في الجولة قبل الأخيرة من الدور التمهيدي لكأس اتصالات، ليرفع الأهلي رصيده إلى 17 نقطة ويدخل حسابات المنافسة بقوة على التأهل والتي تحددها الجولة الأخيرة، بينما تجمد رصيد الشارقة عند 3 نقاط في المركز الأخير، تقدم جرافيتي للأهلي في الدقيقة 18 وأضاف ايمانا الهدف الثاني في الدقيقة 25، وفي الشوط الثاني سجل خمينيز في الدقيقة 52 وأضاف جرافيتي الهدف الرابع في الدقيقة 54، ويسجل محمد سرور هدف الشارقة في الدقيقة 78.
دخل الشارقة المباراة بحثاً عن ترتيب أوضاعه للدوري للخروج من الموقف الصعب للفريق في جدول ترتيب الدوري، وتعامل مع المباراة على أنها إعداد خلال فترة التوقف خاصة أن الشارقة ليس لديه أمل في المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل، لاسيما انه يحتل المركز الأخير في المجموعة الثانية برصيد 3 نقاط.
وقد اعتمد تيتا مدرب الشارقة على الصف الثاني واستبعد الأجانب والأساسيين وبدأ بتشكيلة جديدة ومغايرة عن مباريات الدوري، كما أنه لعب بطريقة جديدة 4 - 4 - 1 - 1، معتمداً على محمد سرور بمفرده في الهجوم وخلفه حميد أحمد ثم رباعي خط الوسط الغاشمي عبيد وسالم جاسم ومحمد علاوي وحسن زايد وفي خط الدفاع عمران عبدالرحمن وسلطان رمضان وفي الظهير الايسر عادل عبدالكريم وفي الناحية اليمنى خميس أحمد، ولعب في حراسة المرمى محمد عبدالله.
أما فريق الأهلي فقد لعب بكامل صفوفه بحثاً عن الفوز، ورغم أهمية اللقاء إلا أن البداية كانت هادئة من الفريقين، خاصة أن الأهلي لم يندفع للهجوم رغم أن تشكيلته هجومية وحرص لاعبو الشارقة على سد الثغرات من أجل إثبات جدارتهم باللعب مع الفريق.
وشهدت الدقيقة 18 الهدف الأول للأهلي عن طريق جرافيتي الذي لعب الكرة في الزاوية الضيقة لمرمى محمد عبدالله وأخطأ الحارس في تقدير الكرة لتسكن الشباك، ليتقدم الأهلي بهدف، وسبقت الهدف فرصتان عن طريق لويس خمنيز وأيمانا إلا أن الحارس الشرقاوي أنقذ الوضع.
وأتيحت فرصة ذهبية للاعب حميد أحمد لإدارك التعادل للشارقة لكنه سدد الكرة في المدافعين، ولم تمر سوى 7 دقائق حتى نجح ايمانا في تسجيل الهدف الثاني للأهلي من ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء الشارقة وبنفس طريقة الهدف الأول، بعد الهدف يضغط الشارقة ويتعرض محمد علاوي للإصابة ويخرج من الملعب وينزل عصام درويش، ويتحسن أداء الشارقة كثيراً ويهدر محمد سرور فرصتين للتسجيل أمام مرمى الأهلي.
ومع بداية الشوط الثاني لعب الأهلي على أخطاء الشارقة ونجح خمينيز في تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 52، وبعد دقيقتين نجح جرافيتي في تسجيل الهدف الرابع من خطأ دفاعي، حيث لعب جرافيتي الكرة قوية لتصطدم بالحارس وتدخل المرمى.
يجري كيكي مدرب الأهلي أول تغييراته بنزول فيصل خليل بدلاً من خمينيز، وفي الشارقة ينزل طالب علي بدلاً من سالم جاسم، ويعود الأهلي للهجوم من جديد، ويخرج إسماعيل الحمادي وينزل أحمد خميس في الأهلي.
يتسابق لاعبو الشارقة في إهدار الفرص السهلة من محمد سرور وطالب علي وحميد أحمد بعدما هبط أداء الأهلي وبدأ اللعب بأعصاب هادئة، ويلجأ لاعبو الأهلي لتهدئة المباراة من خلال استهلاك الوقت بالتمريرات العرضية الكثيرة في الوسط ويصد محمد عبدالله حارس الشارقة عرضية ايمانا وترتد الكرة داخل المنطقة ولم تجد من يتابعها من الأهلي ويشتتها دفاع الشارقة.
ويسجل الشارقة هدفه في الدقيقة 78، عن طريق محمد سرور الذي انفرد بالمرمى وسددها على يسار الحارس يوسف عبدالله ويخرج يوسف محمد من الأهلي وينزل محمد قاسم، ويدفع تيتا بآخر تغييراته بنزول عبدالله الكمالي بدلاً من الغاشمي عبيد في محاولة لتكثيف الهجوم وتقريب النتيجة.
تدخل المباراة في الدقائق الأخيرة وسط محاولات الشارقة لتحسين النتيجة ولجوء الأهلي إلى التهدئة، مكتفياً بالرباعية ويطلق حكم اللقاء عبدالله ناجي صافرة نهاية المباراة معلناً فوز الأهلي 4 - 1.