الاقتصادي

"اقتصادية أبوظبي" تضبط 28,9 ألف سلعة مقلدة

صادرت فرق التفتيش التابعة لدائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي خلال العام الماضي نحو 28,9 ألف قطعة من السلع المقلدة والمغشوشة، من خلال نحو 5200 زيارة ميدانية لمحاربة هذه الممارسات، بحسب التقرير السنوي لنشاط الحماية التجارية لعام 2012 الذي أصدرته الدائرة اليوم.
وأفاد التقرير بأن الزيارات الميدانية نجم عنها تحرير 106 مخالفات صريحة بحق ممارسي الغش التجاري، موزعة على 77 مخالفة في مدينة أبوظبي و24 في العين و5 مخالفات في المنطقة الغربية.
وتنوعت المصادرات بين الملابس والأكسسوارات والأحذية ومستحضرات التجميل والعناية بالبشرة والشعر، والأجهزة الإلكترونية والكهربائية والهواتف المتحركة والأدوات الصحية ومواد البناء والمصنفات الفكرية والأسماء التجارية، ولوازم السيارات والمواد الغذائية، والتي تعود إلى أسماء علامات تجارية معروفة.
وتلقى قسم العلامات والوكالات التجارية بدائرة التنمية الاقتصادية خلال العام الماضي نحو 165 شكوى من أصحاب العلامات التجارية، بشأن تعرض علاماتهم التجارية لممارسات الغش التجاري موزعة على 114 شكوى في أبوظبي و26 في العين و25 في الغربية.
وذكر التقرير السنوي للدائرة، أنه تم التعامل مع هذه الشكاوى بنجاح بنسبة 100%.
وعلى مستوى جميع القطاعات، قامت فرق الدائرة بنحو 182 ألف زيارة ميدانية في جميع مناطق الإمارة العام الماضي، نتج عنها تحرير 10660 مخالفة بحق المخالفين للوائح والأنظمة الخاصة بالنشاط التجاري.
وقال محمد راشد الرميثي المدير التنفيذي لقطاع الشؤون التجارية بالإنابة "تحرص الدائرة على متابعة جميع الممارسات السلبية التي من شأنها أن تؤثر على أداء قطاع بيئة الأعمال في إمارة أبوظبي والقضاء عليها".
وذكر أحمد طارش القبيسي مدير إدارة الحماية التجارية بالإنابة بالدائرة أن قسم التفتيش تلقى خلال عام 2012 حوالي 540 شكوى من العملاء تم التعامل بنجاح مع حوالي 80% منها وحلها في أقل من 20 يوم عمل، فيما تم حل ما نسبته 12% منها لموضوعات مختلفة بالأنشطة التجارية في أكثر من 20 يوم عمل، وتبقى حوالي 6 شكاوى تحت الإجراء.
وتلقى قسم حماية المستهلك بالدائرة 2395 شكوى العام الماضي، تم إيجاد الحلول المناسبة لما نسبته 88% منها، وتنوعت شكاوى المستهلكين ما بين 924 شكوى لخدمة ما بعد البيع، و352 شكوى لارتفاع الأسعار و457 شكوى في الغش التجاري و418 شكوى سوء خدمة و262 شكاوى أخرى متنوعة.