صحيفة الاتحاد

الرياضي

3 أجانب لكل فريق في النسخة الـ 29 لـ«دولية» السلة

جانب من منافسات بطولة دبي الدولية للسلة (الاتحاد)

جانب من منافسات بطولة دبي الدولية للسلة (الاتحاد)

علي معالي (دبي)

وضعت اللجنة المنظمة لبطولة دبي الدولية لكرة السلة اللمسات الأولى على نسختها رقم 29 التي تنطلق 18 يناير الجاري بصالة النادي الأهلي في دبي خلال الاجتماع الأول الذي عُقد برئاسة اللواء «م» إسماعيل القرقاوي رئيس الاتحاد رئيس اللجنة العليا المنظمة، وتمت خلال الاجتماع مناقشة كل الأمور الخاصة بالبطولة من كافة النواحي الإدارية والفنية سواء، وتشكيل اللجان العاملة وبحث الأمور الفنية الخاصة بالفرق واللاعبين، وتقرر السماح لكل فريق بالمشاركة بـ3 لاعبين أجانب.
وسيتحدد العدد النهائي للفرق المشاركة سواء 9 أو 10 فرق خلال الساعات المقبلة، لكن حتى الاجتماع الأخير أمس الأول الذي حضره جميع أعضاء اللجنة المنظمة تم الاستقرار على أسماء 9 فرق هي منتخبنا الوطني والأندية الأربعة الأوائل في النسخة الماضية «28» وهي سلا المغربي والرياضي والهومنتمن والحكمة من لبنان، كما سيتواجد في النسخة المقبلة فريق الأهلي المصري والنصر الليبي والنجم الرادسي التونسي وفريق فلبيني.
وقال القرقاوي: «التحديات على مدار النسخ الـ 28 السابقة كانت كبيرة، والوصول للنسخة الـ 29 إنجاز بكل المقاييس، وبالتالي علينا كمحبين للعبة ولهذا التاريخ الحافل أن نقدم بطولة أكثر قوة ومتعة، نسعى إلى تسخير كل الإمكانيات لكي تستمر البطولة العريقة في تقديم الأفضل وجذب الجماهير وهذا العمل المنظم لابد أن تكون له ثماره الإيجابية، ونعتز بالبطولة كونها الأعرق على مستوى الوطن العربي والشرق الأوسط واستطاعت أن تقدم على مدار سنوات طويلة سابقة الكثير من التميز للعبة من خلال تواجد عدد كبير من نجوم الوطن العربي وأصحاب المهارات العالية، وصنعت هذه البطولة زخماً جماهيرياً كبيراً».
وأضاف: «اللافت للنظر مشاركة 3 فرق يحملون صفة الأبطال، وهم الرياضي اللبناني بطل آسيا، والهومنتمن بطل العرب، وسلا بطل أفريقيا، ما يجعل النسخة مختلفة كثيراً من ناحية القوة داخل أرض الملعب والأسماء اللامعة من اللاعبين المشاركين فيها، والبطولة توقيتها مهم للغاية للمنتخب الذي يستعد للبطولة الخليجية المؤهلة لآسيا خلال الفترة المقبلة».
وشرح د. منير بن الحبيب المدير الفني للاتحاد الجوانب الفنية الخاصة بالبطولة، حيث تم وضع العديد من السيناريوهات الخاصة بعدد الفرق المشاركة التي سيتم الاستقرار عليها خلال ساعات، كما تحدث عن عدد اللاعبين الأجانب لكل فريق وهم 3 لاعبين على أن يتواجد في أرض الملعب اثنان فقط، وتم الاتفاق على أن تجرى قرعة البطولة الاثنين المقبل، وأن يكون فريق سلا حامل اللقب على رأس مجموعة، والوصيف وهو فريق الرياضي اللبناني على رأس المجموعة الأخرى وأن تكون القرعة موجهة ويحق للمنتخب الإماراتي اختيار المجموعة التي تناسبه بحسب لوائح البطولة.
وأكد منير بن الحبيب بأن المنتخب سيتواجد في المباراة الافتتاحية، وأن هناك 12 حكماً سيديرون ممن يقومون بإدارة المباريات في المسابقات المحلية سيتواجدون في النسخة الـ29 لإدارة منافسات الدور التمهيدي للبطولة.
من جانبه، أكد وليد عوض سامي المنسق العام للبطولة عن الفرق المشاركة أن الفرق القوية في الوطن العربي ستشارك قائلا:«الفرق الأربعة الأوائل التي شاركت في النسخة الـ28 ستشارك هذا الموسم أيضاً وهي سلا المغربي والرياضي اللبناني والهومنتمن اللبناني والحكمة اللبناني أيضاً، إضافة إلى الأهلي المصري والنصر الليبي والنجم الرادسي التونسي وفريق فلبيني إضافة إلى منتخبنا الوطني».