الاقتصادي

مطار الشارقة يعتزم رفع نسبة التوطين إلى 65%

صورة جماعية لعدد من مسؤولي مطار الشارقة (وام)

صورة جماعية لعدد من مسؤولي مطار الشارقة (وام)

الشارقة (وام)- قال علي سالم المدفع مدير هيئة مطار الشارقة الدولي إن نسبة التوطين في الإدارات العليا بالمطار بلغت 100%، بينما وصل معدل التوطين بالنسبة لإجمالي العاملين الى أكثر من 50%.
واكد ان الخطة الخمسية التي انطلقت عام 2010 تقضي في مجال التوظيف للوصول إلى نسبة توطين 65% في عام 2015 مع إمكانية المراجعة السنوية لتطوير الأهداف الموضوعة إلى نسب توطين أعلى من خلال توفير وظائف في القطاعات الفنية والتخصصية في المطار.
جاء ذلك على هامش مشاركة مطار الشارقة الدولي ودائرة الطيران المدني بالشارقة في فعاليات المعرض الوطني الرابع عشر للتوظيف في القطاع المصرفي والحكومي الذي انطلقت فعالياته بمركز اكسبو الشارقة امس الاول وافتتحه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ويستمر لمدة ثلاثة أيام.
وشارك في حفل افتتاح المعرض الشيخ خالد بن عصام القاسمي مدير دائرة الطيران المدني في الشارقة والشيخ حميد بن راشد القاسمي مدير التسويق والبحوث وسعادة الدكتور غانم محمد الهاجري رئيس هيئة مطار الشارقة وعلي سالم المدفع مدير هيئة مطار الشارقة وأحمد بوكلاه مدير عمليات الطيران المدني وعبدالله العبدولي مدير الشؤون الادارية وأحمد بن علي رئيس قسم التسويق والبحوث.
وقال علي سالم المدفع ان المشاركة في المعرض تأتي في اطار الحرص على تعريف الباحثين عن عمل من المواطنـين والمواطنات وطلبة الكليات والجامعات على الفرص المتاحة للعمل في مختلف الإدارات والأقسام، مؤكدا اهمية هذا المعرض في استقطاب الكفاءات الوطنيـة الشابة الباحثة عن عمل في القطاعات المصرفية وفي مختلف الجهات الحكومية المشاركة في المعرض.
وأشار إلى أن هيئة مطار الشارقة اطلقت العديد من البرامج التدريبية والتأهيلية للكوادر المواطنة مثل برنامج “ابتكاري” وبرنامج تميز وابشر” وغيرهما موضحا أن زيادة الرواتب أسهمت في زيادة قدرة القطاع الحكومي على المنافسة مع القطاع الخاص لجذب الشباب المواطن وذلك تبعا للامتيازات التي يتمتع بها العاملون في القطاع الحكومي الأمر الذي يسهم في تعزيز سياسة التوطين.
وأضاف أن وجود عدد كبير من الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية في المعرض يعكس اهتمام المسؤولين بمجال التوطين الذي يأتي على رأس أولويات هذه المؤسسات وشدد على ضرورة استثمار الموارد البشرية للمساهمة في بناء جيل جديد مؤهل علميا وعمليا لخوض غمار الحياة العملية والقيام بالدور المنوط به لبناء المجتمع والإسهام في دفع عجلة التنمية في البلاد.
وأكد حرص مطار الشارقة الدولي على جذب الكفاءات المواطنة الشابة وذلك في ضوء النمو الحاصل في معدلات الحركة والتطورات التي يشهدها المطار باستمرار.