الرياضي

الأميركي لييتو يتطلع لانتزاع لقب «ترايثلون أبوظبي»

فريدريك فان ليرده لحظة وصوله إلى خط النهاية في النسخة الماضية (من المصدر)

فريدريك فان ليرده لحظة وصوله إلى خط النهاية في النسخة الماضية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - اكمل الرياضيون استعداداتهم للمشاركة في بطولة أبوظبي الدولية للتريثلون التي تدشن دورتها الثالثة 3 مارس المقبل مع بداية موسم 2012،
ويتطلع أبرز الرياضيين العالميين إلى انتزاع لقب البطولة من حامل اللقب فريدريك فان ليرده.
وأعلن كريس لييتو، الرياضي الأميركي الذي يُعرَف على نطاق واسع بأنه “أسرع من يركب دراجة” مشاركته في البطولة خلال ظهوره الأول بالشرق الأوسط، وشارك لييتو في 80 سباق ترايثلون، وحاز 15 منها بما في ذلك 3 انتصارات في بطولة الرجل الحديدي، بالإضافة إلى وصوله 3 مرات إلى أحد المراكز العشرة الأولى لبطولة العالم في هاواي، حيث احتل المركز الثاني في دورة عام 2009.
ونجح لييتو، المعروف بقوته وخبرته الواسعة بسباقات الدراجات في تكريس سمعته العالمية بإنهائه سباق بطولة العالم للرجل الحديدي خلال 4 ساعات و25 دقيقة و10 ثوان، وذلك إنجاز يجعل منه أحد ألمع الأسماء في عالم الترايثلون، لاسيما وهو يستعد للتنافس على مسار أبوظبي لسباق الدراجات الفريد من نوعه، والذي يبلغ طوله 200 كلم، لأول مرة.
وقال لييتو: “أشعر بحماس كبير لسباق أبوظبي هذا العام. وعادة ما أكون غير مستعد بدنياً في مثل هذا الوقت المبكر من العام، ولكنني قررت أن أكثف تدريباتي لأكون جاهزاً. لقد أنهيت للتو بطولة الرجل الحديدي 70.3 في بنما، وذلك استعداداً للسباق وللتأكد من مستوى لياقتي البدنية. وما يزال أمامي أسبوعان لاستكمال بعض الأمور، وأشعر بأنني سأكون في كامل الاستعداد للمنافسة على اللقب في أبوظبي”.
أما فان ليرده، حامل لقب بطولة أبوظبي، الذي خطف الفوز من مارينو فانهوينكر في مسار “القوة الخالصة” البالغ طوله 223 كلم بفارق 18 ثانية، أي بزمن إجمالي قدره 6 ساعات و43 دقيقة و14 ثانية، فهو يأمل أن يؤهله برنامج التدريب الشتوي الذي خاضه للتفوق على منافسه الأميركي.
وقال البطل البلجيكي: “تمثل بطولة أبوظبي الحدث الأهم بالنسبة لي نحو مزيد من العمل والتحفز خلال فصل الشتاء! وهي بلا شك بطولة متميزة في مكان رائع. فمنذ بداية ديسمبر، شاركت في أربعة معسكرات تدريبية استعداداً لبطولة أبوظبي. وقد تمكنتُ من ركوب الدراجة لأربع ساعات متتالية رغم البرد القارس في بلجيكا، وذلك رقم قياسي جديد حققته بفضل بطولة أبوظبي! وسوف أكون في كامل الجاهزية لأدافع عن لقبي”.
ويواجه فان ليرده عدداً من المنافسين الذين يتمتعون بالمهارة والتصميم للفوز في سباق العاصمة الإماراتية، حيث يشارك كل من ديرك بوكل، الذي وصل مرتين إلى أحد المراكز الثلاثة الأولى في “بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون”، وراسموس هينينج، حامل كأس العالم خمس مرات. وهما يتمتعان بالخبرة العملية التي تؤهلهما لخوض السباق باستراتيجية ذكية تساعدهما على الفوز.
ونال بوكل القادم من لوكسمبورج، جزءاً من مجد بطولة أبوظبي مرتين، حيث حاز المرتبتين الثالثة والثانية في الدورتين السابقتين. وهو عائد هذا العام بقوة أكبر بعد مشاركته في فريق “ليوبارد ترك” للدراجات وخوضه التدريبات إلى جانب أهم المنافسين في بطولة “تور دي فرانس”. كما سيعود هينينج إلى البطولة بعزيمة إضافية بعد تحطم أحلامه بإحراز مركز متقدم في بطولة أبوظبي بسبب إصابته بالشد العضلي أثناء خوضه سباق الدراجات العام الماضي، مما شكل خيبة أمل له بعد إحرازه المركز الثالث في الدورة الأولى من البطولة.
ومن ضمن ألمع الأسماء المشاركة في دورة هذا العام، حامل لقب الدورة الأولى إنيكو لاندوس، بالإضافة إلى كليتون فيتيل، وأندرو ستاريكوفيتش، وفريزر كارتمل، ولوك بل، وجيمس كوناما، وليون جريفين.
فيما يضم نجوم فريق أبوظبي الكابتن فارس السلطان، وسوين سندنبيرج، بالإضافة إلى بول أمبروز، ومايك تويسييك، وجيريمي جوركييفتش. يذكر أن دورة 2012 تضم أكبر عدد من المشاركين في تاريخ البطولة، حيث وصل العدد حتى الآن إلى حوالي 1700 رياضي من 67 دولة. كما يتميز حدث هذا العام بمشاركات من كل القارات، كما تشهد البطولة ارتفاعاً في عدد المشاركين من دول لا تشتهر بالترايثلون، فقد ازداد عدد المشاركين الروس بنسبة كبيرة هي 513%، والإيطاليين بنسبة 92%، في حين تضاعف عدد الرياضيين الأتراك بنسبة هائلة تبلغ 560%.