الاقتصادي

«المركزي» يبحث تعزيز التعاون مع «الاستعلامات المالية اليابانية»

خلال الاجتماع (من المصدر)

خلال الاجتماع (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - بحث مصرف الإمارات المركز أمس تعزيز التعاون مع مركز اليابان للاستعلامات المالية، "وحدة الاستعلامات المالية اليابانـية" التابع لـ "مفوضية السلامة الوطنية باليابان".
وقال المصرف في بيان صحفي أمس، إن سـعيد عبد الله الحامز، مساعد المحافظ لشؤون الرقابة على البنوك وعبدالرحيم محمـد العوضي، الـمدير التنفيذي مسؤول وحدة مواجــهة غســل الأمــوال والحالات المشبوهة بالمصرف المركزي اجتمعا مع الوفد الياباني، حيث ترأس العوضي الاجتماع، الذي حضره عدد من موظفي الوحدة، حيث تم مناقشة العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك مذكرة تفاهم المزمع توقيعها في المستقبل لتسهيل تبادل المعلومات المالية وتعزيز التعاون بين الوحدتين.
تم مناقشة قضايا أخرى منها التدريب، والمساعدات الفنية، وبناء قدرات موظفي كل من وحـدة مواجهـة غسل الأموال والحالات المشبوهة ومركز اليابان للاستعلامات المالية. وتم إطلاع وفد مركز اليابان للاستعلامات المالية على أعمال وحدة مواجهة غسل الأموال والحالات المشبوهة، من خلال عروض تتناول إطار قوانين وأنظمة مواجهة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب بدولة الإمارات.
وقام الوفد الزائر، من جانبه، بعرض خبراته فيما يتعلق بتوجهات الجرائم المالية، ونظام مواجهة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب في اليابان.
وقال "المركزي" في بيان أمس إن من شأن هذه الزيارة أن تسهم في ترقية التعاون التشغيلي بين وحدتي الاستعلامات المالية، وتعكس التزام دولة الإمارات العربية المتحدة بتنمية العلاقات مع شركائها الدوليين.