الاتحاد نت

صداع الأم يصيب رضيعها بمغص

وجدت دراسة أميركية جديدة أن النساء اللواتي يعانين من الصداع النصفي أكثر عرضة لإنجاب مواليد يعانون من القيء ومغص الرضّع، وهي حالة تجعل المولود يبكي بشدة، وفق صحيفة "القبس" الكويتية.

وقالت الدراسة إن «الأمهات اللواتي يعانين من الصداع النصفي هن أكثر عرضة بمرتين ونصف المرة لإنجاب مواليد يعانون من مغص الرضّع، مقارنة باللواتي لا يعانين من هذه الحالة».

وأظهرت نتائج الدراسة التي شملت 154 أماً ومواليدهن، أن قرابة 29 % من الأطفال الذين تعاني أمهاتهم من الصداع النصفي يعانون من مغص الرضّع، مقارنة بقرابة 11 % من مواليد الأمهات اللواتي لا يعانين من الحالة. كما ظهر أن قرابة 22 % من الأطفال المصابين بالمغص يعاني آباؤهم من الصداع النصفي.