الإمارات

إجراء 11 عملية قلب مفتوح وقسطرة للأطفال مجاناً

أطباء يجرون عملية قلب مفتوح في مستشفى دبي  (من المصدر)

أطباء يجرون عملية قلب مفتوح في مستشفى دبي (من المصدر)

سامي عبدالرؤوف (دبي)- أجرى فريق طبي وطني بهيئة الصحة في دبي، بالتعاون مع فريق ايطالي عالمي، 7 عمليات قلب مفتوح و 4 عمليات قسطرة للأطفال بالمجان، على مدى الأيام الأربعة الماضية.
ويواصل الفريق الطبي، إجراء جراحات قلوب الأطفال في مستشفى دبي، ضمن مبادرة علاج قلوب الأطفال التي أطلقتها هيئة الصحة بدبي، بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية.
ويجري الفريق اليوم الأربعاء، عملية قسطرة، وعملية أخرى، أو عمليتي قلب مفتوح، بينما يجري غداً الخميس 3 عمليات قسطرة قلب وعملية جراحية واحدة " قلب مفتوح"، على أن يجري السبت والأحد المقبلين عمليتي قلب مفتوح بواقع عملية كل يوم.
وقال الدكتور حسين عبد الرحمن المدير الطبي لمستشفى دبي، في تصريحات صحفية أمس، إن "زيارة الفريق الطبي العالمي تأتي ضمن اتفاقية بين هيئة الصحة ومستشفى سان دوناتو ميلانو".
وأضاف: يقوم الفريق المشترك على مدى ثمانية أيام بإجراء نحو 12 عملية قلب مفتوح، و 10 قسطرات للأطفال المرضى الذين يعاني أغلبهم من تشوّهات القلب التي يولدون بها الأطفال، واكتمال الصمامات، والثقوب البينية للأذينين والبطينين".
وأشار عبدالرحمن إلى أن هيئة صحة دبي ستتحمل تكاليف علاج المواطنين، فيما ستتكفل مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية بعلاج الأطفال المقيمين.
وقال الدكتور أحمد كمالي استشاري أمراض القلب للأطفال ورئيس قسم الأطفال في مستشفى دبي، إن الفريق تابع حالات 26 طفلاً مريضاً يومي السبت والأحد الماضيين في العيادات الخارجية، وسيستكمل فحص نحو 12 طفلاً آخرين.
ولفت إلى أن العمليات الجراحية تناولت حتى الآن حالات مشاكل وتشوهات القلب الخلقية (إغلاق ثقوب الأطفال بأنواعها، تصليح الصمامات أو استبدالها بحالات التضيق والإرجاع، إضافة إلى إجراء وصلات خارجية للقلب في بعض الحالات) ،وأشار إلى إجراء قسطرات القلب التداخلية لحالات إغلاق الثقوب عن طريق القسطرة، وتوسعة الصمامات المتضيقة وتوسعة الشريان الأبهر المتضيق والقساطر التشخيصية. وكان الفريق الطبي أجرى أمس عملية قلب مفتوح لطفل مواطن عمره أربعة أشهر لترقيع ثقبين في قلبه الأول بين الأذينين، والثاني بين البطينين عن طريق نسيج جراحي.
كما أجريت عملية قلب مفتوح لطفل مواطن عمره ثلاثة أشهر بحاجة إلى تصحيح جراحي، لأن الشرايين الرئوية الأربعة التي تحمل الأوكسجين للقلب لا تتجه إلى الأذين الأيسر الذي يجب أن تصب فيه.
كما أجريت 4 حالات قسطرة قلبية.وأجريت يوم الاثنين بنجاح عملية قلب معقدة لطفل عمره أربعة أشهر يعاني من عدم اكتمال الجدار بين الأذينين والبطينين، ولديه صمام مشترك بدل الصمامين، فتم فصل الجهتين بجدار وفصل الصمام إلى صمامين بالجهتين اليمنى واليسرى.
وأجريت يوم الأحد عملية لطفلة مواطنة عمرها ثلاث سنوات تعاني من ثقب بين الأذينين، كما جرت عملية لطفل عمره عدة أشهر يعاني من ثقب في القلب أيضاً، إضافة إلى حالة قسطرة قلب تشخيصية لطفل يمني عمره / 3 / أشهر.
وقال الدكتور عبيد الجاسم استشاري جراحة القلب والصدر بهيئة الصحة بدبي، ورئيس مركز دبي للقلب، إن "برنامج عمليات القلب المفتوح للأطفال يهدف إلى تخفيف العبء المالي على أهالي الأطفال وتخفيف معاناتهم الاجتماعية جراء السفر للخارج والابتعاد عن العائلة والعمل من أجل العلاج".