الرياضي

كلنا مع «الأبيض الأولمبي» أمام «الكانجارو» في تصفيات لندن

لاعبو المنتخب الأولمبي يترقبون ضربة البداية لمباراة أستراليا المهمة اليوم

لاعبو المنتخب الأولمبي يترقبون ضربة البداية لمباراة أستراليا المهمة اليوم

معززاً بالأمل والطموح والإصرار والرغبة ووقفة الجمهور المنتظرة، يدخل المنتخب الأولمبي مواجهته المهمة أمام نظيره الأسترالي باستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة في الساعة الخامسة والنصف مساء اليوم، ضمن الجولة الخامسة “قبل الأخيرة” بالمجموعة الثانية بالتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى أولمبياد لندن.
وتسود أجواء المنتخب روح معنوية عالية، وسط كل اللاعبين والجهازين الإداري والفني اللذين قاما بجهد كبير في الفترة الماضية على الصعيدين الفني والمعنوي، ليصل المنتخب إلى قمة جاهزيته، لخوض المباراة التي يعتبر الفوز بها خطوة مهمة نحو تحقيق الحلم قبل اللقاء الأخير، والحاسم أمام أوزبكستان في يوم 14 مارس المقبل في طشقند.
ولا يشكو المنتخب من أي غيابات في قائمته الموجودة بالمعسكر حاليا، والتي تضم 24 لاعباً، بعد انضمام حمدان الكمالي لاعب ليون الفرنسي قبل أيام، باستثناء نجم المنتخب عامر عبد الرحمن الذي تعرض لإصابة في “الأنكل” يوم الأربعاء الماضي خلال اللقاء الودي أمام داليان الصيني.
ويعول مهدي علي على عدد من النجوم في المباراة، ولكن من المتوقع أن يعتمد على تشكيلة تضم خالد عيسى في حراسة المرمى، وعبد العزيز هيكل وحمدان الكمالي ومحمد أحمد وعبد العزيز صنقور في الوسط، وأحمد خليل وعلي مبخوت في الهجوم. ورفع الجهاز الفني بقيادة المدرب مهدي علي وتيرة الإعداد في الفترة الأخيرة التي شهدت إغلاق التدريبات، حتى يتوافر الجو الملائم للاعبين للتركيز، وحرص عدد كبير من القيادات الرياضية واللاعبين الدوليين على التواجد في التدريبات لمساندة للاعبين.
وكان المنتخب الأولمبي قد بدأ تحضيراته بصفة مبكرة لهذه المرحلة من التصفيات عبر معسكر بالسعودية والبحرين تخللته 3 مباريات ودية، قبل لقاء العراق في الجولة الماضية، ثم عاد للتجمع بعد 5 أيام أمضاها اللاعبون مع أنديتهم من جديد في أبوظبي استعداداً للقاء أستراليا وخاض خلاله مباراة ودية مع فريق داليان الصيني وفاز بها بهدفين مقابل هدف.
وقدمت هذه التجربة خدمة كبيرة للجهاز الفني، خاصة أن الفريق الصيني يضم 4 محترفين أجانب، ويتميز بالأداء السريع في نقل الكرة.
يذكر أن المنتخب الأولمبي يحتل صدارة المجموعة بفارق الأهداف عن منتخب أوزبكستان الذي خسر مباراته أمس مع العراق، ، وكان منتخبنا قد فاز على العراق في الجولة الماضية فيما كسب 3 نقاط نتيجة خطأ إداري للعراق في لقاء الدور الأول من مباريات المجموعة والذي أقيم في العين وكان قد خسره بهدفين، بينما تعادل مع أستراليا وأوزبكستان.
ومع توافر كل المعطيات من جاهزية فنية وبدنية نفسية للاعبي المنتخب تبقى الحلقة المهمة هي الحضور الجماهيري الفاعل لمؤازرة اللاعبين في الملعب، وتم حشد كافة الإمكانيات من اللجنة المؤقتة باتحاد الكرة حتى يكون الجمهور هو العنوان الأبرز في هذه المواجهة ويقوم بدوره بالشكل المطلوب.
طاقم التحكيم
ويقود مين هو المباراة حكماً للساحة، ويانج بيونج إيون مساعد أول ولي جونجمين المساعد الثاني، وكيم جيونهيوك حكم رابعاً ويراقب الحكام البحريني عبد الرحمن الدلوار، بينما يراقب المباراة القيرغيستاني توكاباييف كيميل.
وسيكون الدخول مجانياً لجمهور منتخبنا، وحددت اللجنة المشرفة على تنظيم المباراة البوابات 17 ـ 19 ـ 21 “يسار المقصورة” لدخول جماهير منتخبنا الأولمبي لملعب المباراة، في حين خصصت البوابات رقم 27 و 29 “يمين المقصورة” لدخول جمهور منتخب أستراليا.