الاقتصادي

مؤشر سوق أبوظبي يرتفع 0,91%

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي  (الاتحاد)

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) ـ قاد قطاع الاستثمار والاتصالات والعقارات، سوق أبوظبي للارتفاع للجلسة الثالثة على التوالي أمس، ليكتسب 22,87 نقطة، بعد ارتفاع مؤشر السوق بنسبة 0,91%، ليصل إلى مستوى 2527,04 نقطة.
وشهدت جلسة أمس تداول 176,17 مليون سهم، بقيمة 200,75 مليون درهم، من خلال 2174 صفقة، مقابل تداول 227,34 مليون سهم، بقيمة 210,98 مليون درهم، من خلال 2434 صفقة في جلسة أول أمس.
وشهدت الجلسة ارتفاع أسهم 18 شركة، من أصل 28 شركة تم تداول أسهمها، في حين تراجعت أسهم 5 شركات، وحافظت 5 شركات على ثباتها دون تغيير.
وكانت أعلى نقطة وصل إليها المؤشر أمس عند 2528,51 نقطة، في حين كانت أدنى نقطة عند المستوى 2504,17 نقطة.
وتصدر قائمة الرابحين أمس، سهم “دار التمويل” مرتفعا بنسبة 6,75% ليغلق عند 3,48 درهم، تلاه سهم “رأس الخيمة العقارية” بارتفاع 5,41% ليغلق على 0,39 درهم، ثم سهم “ميثاق للتكافل” مرتفعا بنسبة 5,15% مغلقا على 1,43درهم.
فيما تصدر قائمة الخاسرين، سهم “أسمنت الشارقة” منخفضا بنسبة 5,06% مغلقاً عند المستوى 0,75 درهم، تلاه سهم “أسمنت أم القيوين” بانخفاض 3,57% ليغلق على 0,81 درهم، ثم سهم “أغذية” منخفضا بنسبة 1,07% الى المستوى 1,85 درهم.
وتصدر “ميثاق للتكافل” أنشط التداولات من ناحية القيمة متداولاً نحو 40,56 مليون درهم من خلال 28,40 مليون سهم منفذاً 462 صفقة، بينما تصدر سهم”الدار العقارية” التداولات من ناحية الأحجام، حيث بلغت 29,56 مليون سهم من خلال 31,65 مليون درهم منفذاً 314 صفقة.
وفيما يتعلق بالقطاعات، ارتفعت 7 قطاعات، تصدرهم “الاستثمار” مرتفعا بنسبة 3,39%، ثم “الاتصالات” بنسبة 2,15%، تلاه “العقار” بنسبة 1,28%، فيما تراجع قطاع “السلع الاستهلاكية” فقط بنسبة 0,51%، بينما حافظ قطاع الخدمات على نفس مستوياته السابقة دون أى تغير.
وبلغ صافي الاستثمار المؤسسي بسوق أبوظبي خلال جلسة أمس نحو 836,7 ألف درهم كمحصلة بيع، حيث بلغت مشترياتهم أكثر من 34,33 مليون درهم، بينما بلغت مبيعاتهم 35,169 مليون درهم.
بينما اتجهت تعاملات الأفراد اليوم نحو الشراء، حيث وصلت مشترياتهم إلى 166,4 مليون درهم مقابل 165,5 مليون درهم تقريباً قيمة مبيعاتهم، ليبلغ صافي تعاملات الأفراد 836,7 ألف درهم. ولم تشهد الجلسة أمس أي تعاملات حكومية سواء بالبيع أو الشراء.
واستحوذت تعاملات الأجانب والعرب بسوق أبوظبي المالي على نسبة 33,34% من إجمالي قيم مشتريات الجلسة أمس، فيما استحوذوا على ماقيمته 25,23% من إجمالي مبيعات السوق، بينما استحوذ المواطنون بنسبة 66,66% من إجمالي قيم المشتريات، وشكلت مبيعاتهم نسبة 74,77% أمس.
وبلغت مشتريات الأجانب غير الإماراتيين بسوق أبوظبي بجلسة اليوم ما قيمته 66,92 مليون درهم، فيما بلغت مبيعاتهم 50,65 مليون درهم، ليبلغ صافي الاستثمار الأجنبي 16,27 مليون درهم كمحصلة شراء.
وبلغت مشتريات الأجانب غير العرب 11,30 مليون درهم، فيما بلغت مبيعاتهم 9,55 مليون درهم، ليبلغ صافى استثمار الأجانب 1,74 مليون درهم كمحصلة شراء.
كما اتجهت تعاملات الخليجيين إلى الشراء، حيث وصلت مشترياتهم إلى 12,79 مليون درهم مقابل 6,52 مليون درهم مبيعاتهم ليبلغ صافى استثماراتهم إلى 6,26 مليون درهم. ومن جانب تعاملات العرب، بلغت قيمة مشترياتهم 42,82 مليون درهم أمام مبيعات 34,57 مليون درهم، ليبلغ صافي الاستثمار العربي بسوق أبوظبي خلال تعاملات أمس 8,25 مليون درهم كمحصلة شراء.
بينما اتجهت تعاملات المواطنين نحو البيع، حيث بلغت مشترياتهم 133,8 مليون درهم، وبقيمة بيع بلغت 150,1 مليون درهم، ليبلغ صافى تعاملات المواطنين نحو 16,27 مليون درهم.
وفيما ركز المستثمرون المحليون على البيع، تلاهم اللبنانيون بصافي تعاملات بلغت 1,8 مليون درهم، بعد أن باعوا بنحو 4 ملايين درهم في الوقت الذي اشتروا فيه بـ2,17 مليون درهم فقط، بحسب تقرير لمركز معلومات مباشر.
وركز المستثمرون الأردنيون خلال تعاملاتهم بسوق أبوظبي أمس على الشراء، فبلغ صافي تعاملاتهم لصالح الشراء 7,27 مليون درهم بعد أن بلغت قيمة مشترياتهم 17,36 مليون درهم، بينما بلغت قيمة مبيعاتهم 10,09 مليون درهم، ومثلهم العمانيون، حيث بلغ صافي تعاملاتهم 4,15 مليون درهم لصالح الشراء، بعد أن اشتروا بـ 6,66 مليون درهم، بينما لم يبيعوا سوى ما قيمته 2,5 مليون درهم.