الرياضي

«سيدات الشارقة» يطلق شعار جائزة الأسرة الرياضية الثلاثاء المقبل

ندى النقبي تكرم رعاة النشاط الرياضي بنادي سيدات الشارقة (تصوير متوكل مبارك)

ندى النقبي تكرم رعاة النشاط الرياضي بنادي سيدات الشارقة (تصوير متوكل مبارك)

أسامة أحمد (الشارقة) - يطلق نادي سيدات الشارقة شعار جائزة الشارقة للأسرة الرياضة في مؤتمر صحفي جامع بمقر النادي الثلاثاء المقبل، في إطار الاستعدادات لانطلاق الجائزة، بالتنسيق مع مجلس الشارقة الرياضي.
وكانت قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة رئيسة مجلس إدارة نادي سيدات الشارقة قد أطلقت جائزة الشارقة للأسرة الرياضية خلال افتتاح الندوة العربية السابعة لرياضة المرأة التي أقيمت على هامش النسخة الأولى للدورة العربية لأندية السيدات 2012.
وتهدف الجائزة إلى تعزيز الترابط الأسري وتنمية دور الأسرة الرياضية في تحفيز أبنائها لتحقيق الإنجارات، وإبراز جهودها في إطار الاهتمام الكبير التي ظلت تحظى به فتاة الإمارات على جميع المستويات.
وكان نادي سيدات الشارقة قد أقام أمس الأول بمقر النادي حفل تكريم شركاء النجاح، تحت شعار يوم التقدير والامتنان اشتمل على تكريم رعاة النادي الذي تفاعلوا مع فعالياته خلال موسم 2012 ،ما ساهم في دفع مسيرته إلى الأمام، خاصة أن النادي نظم 107 فعاليات مختلفة عام 2012.
وشمل التكريم العديد من الرعاة، منهم مصرف أبوظبي الإسلامي، العربية للطيران، العين، مجموعة السركال، بنك أبوظبي الوطني، متحف الشارقة الإسلامي، إدارة التراث بالشارقة، دائرة التنمية الاقتصادية، الإدارة العامة لمراكز الأطفال والفتيات، نادي الشارقة للفروسية والسباق، شركة الدوخي.
وقامت خولة السركال مديرة نادي سيدات الشارقة وندى النقبي مديرة إدارة رياضة المرأة بالنادي بتكريم شركاء النجاح.
من جانبها، وجهت ندى النقبي الشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على قرار سموه بإنشاء كلية للتربية الرياضية بجامعة الشارقة، في إطار اهتمام سموه بالرياضة والرياضيين.
كما وجهت الشكر إلى قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي على دعمها اللامحدود للمرأة بصفة عامة والرياضية، مبينة أن سموها ظلت تتابع مشاركة اللاعبات على جميع الصعد، ما كان له المرود الإيجابي على رياضة المرأة بنادي سيدات الشارقة.
وقالت: إن الاهتمام الذي ظلت توليه سموها للمرأة الرياضية يدفع مسيرة نادي سيدات الشارقة للأمام، ما يعد حافزاً للجميع للوصول برياضة المرأة إلى آفاق النجاح.
وثمنت النقبي الدور الكبير الذي لعبه الرعاة وأجهزة الإعلام المختلفة في إنجاح موسم نادي سيدات الشارقة، مبينة أن تنظيم 107 فعاليات عام 2012 كان له الأثر الكبير في هذا النجاح، مؤكدة أن النادي يسعى لتنظيم العديد من الفعاليات خلال الفترة المقبلة. وعن الاستعداد للنسخة الثانية للدورة العربية، أكدت أن النادي ارتدى قفاز التحدي لإنجاح نسخة 2014 بعد الإشادة التي وجدها من الوفود التي شاركت في النسخة الأولى، ما يضاعف من مسؤولية الجميع للوصول بالبطولة المقبلة إلى آفاق التميز. وأضافت: النسخة الجديدة ستشهد العديد من المفاجآت منها الظهور الأول للفتيات المعوقات في مسابقة ألعاب القوى، في إطار الاهتمام برياضة المرأة المعوقة، ونتطلع أن تحقق مشاركة “فارسات الإرادة” الأهداف المنشودة”.
واختتمت النقبي حديثها بقولها: إن نادي سيدات الشارقة لن يألو جهدا في توفير جميع عوامل النجاح للمرأة الرياضية، خاصة أن رياضة المرأة تسير على الطريق الصحيح في أعقاب الاهتمام الكبير الذي تجده من قيادتنا الرشيدة، ما كان له المرود الإيجابي في وصول فتاة الإمارات إلى منصات التتويج.