أخيرة

علماء يعيدون الحياة لزهور عمرها 30 ألف سنة

واشنطن (د ب أ) - نجح علماء روس في جعل الحياة تدب من جديد في زهور عمرها 30 ألف عام. وقال علماء أحياء تحت إشراف سفيتلانا ياشينا من الأكاديمية الروسية للعلوم في دراسة نشرت نتائجها بمجلة “بروسيدنجز” أمس إن هذه الزهور كانت محفوظة في باطن الجليد في سيبيريا وإن نجاحهم يؤكد مدى أهمية هذه المناطق الجليدية كمستودعات لنباتات اعتقد العلماء أنها اختفت منذ زمن طويل من سطح الأرض”. وقالت المجلة التابعة للأكاديمية الأميركية للعلوم إن العلماء الروس عثروا على هذه الزهور في كهوف تحت الأرض يعتقد أن سناجب حفرتها قبل نحو 31 ألف سنة واستخدمتها كمخابئ لطعامها. وتقع هذه الكهوف على عمق نحو 38 متراً تحت سطح أرض جليدية لم تذب طوال هذه الفترة. واختار الباحثون من بين جميع أنواع النباتات الموجودة في الكهوف نوع سيلين سيتينوفيلا الذي ينتمي لنباتات قرنفلية وأخذوا عينة من نسيجها الجنيني وطوروا منها شتلات ثم زرعوها وقارنوها مع نباتات موجودة حالياً .