الإمارات

"الموارد البشرية": 485 مواطنا يوقعون عقود عمل

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتوطين عن توقيع 485 مواطنا ومواطنة لعقود العمل وحصولهم على موافقات مبدئية للعمل لدى شركات عاملة في قطاعات الاتصالات والتنكولوجيا والطيران والنقل والتطوير العقاري ومراكز الخدمة وذلك خلال يومين مفتوحين للتوظيف نظمتهما الوزارة في إمارة الفجيرة في 28 من شهر فبراير الماضي والأول من شهر مارس الجاري بالتعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني وهيئة الأوراق المالية والسلع وهيئة تنظيم الاتصالات ومجموعة"تيكوم".

 

وقال سعادة سيف أحمد السويدي وكيل الوزارة لشؤون الموارد البشرية "إن تنظيم اليومين المفتوحين في إمارة الفجيرة جاء في تنفيذا لأجندة العمل التي تنفذها الوزارة بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين في القطاعين الحكومي الاتحادي والمحلي والمناطق الحرة المنظمة لعمل القطاعات الاقتصادية المستهدفة والشركات العاملة في هذه القطاعات وذلك في اطار تحقيق مستهدفات تحدي تسريع التوطين النوعي ضمن مبادرات الدفعة الثالثة للمسرعات الحكومية.

وأوضح "أنه تم إجراء مقابلات وظيفية لعدد 996 مواطنا ومواطنة من الباحثين عن العمل خلال يومي التوظيف اللذين عرضت خلالهما 17 شركة عاملة في القطاعات الاقتصادية المشار اليها نحو 700 شاغر وظيفي لديها في عدد من المناطق في الدولة وفي تخصصات ومهن مختلفة منها الهندسة والتسويق والمبيعات وخدمة المتعاملين وغير ذلك.

وأشار السويدي "إلى أنه تمت إتاحة المجال أمام الباحث عن العمل لاختيار ثلاثة فرص عمل من الشواغر التي طرحتها الشركات وذلك تنفيذا لاستراتيجية إدارة الأيام المفتوحة التي تطبقها الوزارة حيث خصع جميع المتقدمين للوظائف للمقابلات الوظيفية التي اجراها لهم المعنيون في هذه الشركات وفقا لاختياراتهم الثلاثة نتج عنها توقيع 96 مواطنا ومواطنة لعقود العمل و389 آخرون تم تسجيلهم في قائمة المرشحين الحاصلين على موافقات مبدئية لشغل الوظائف بينما لم يجتز 511 باحثا عن العمل من مجموع الحضور المقابلات الوظيفية التي خضعوا لها.

وقال سعادة وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين لشؤون الموارد البشرية "إن الوزارة تنسق حاليا مع الشركات التي أبرمت العقود مع المواطنين والمواطنات بغرض إنهاء الإجراءات اللازمة لمباشرة عملهم بينما سيتم التنسيق مع الشركات التي وافقت مبدئيا على تعيين الباحثين عن العمل لمتابعة كافة الإجراءات التي تتخذها هذه الشركات في هذا الصدد.

وأضاف "أنه سيتم إشراك المواطنين والمواطنات الذين لم يجتازوا المقابلات الوظيفية في البرامج التي تنفذها الوزارة والمتعلقة بالإرشاد والتدريب وذلك بعد أن يتم الوقوف على أسباب عدم اجتيازهم لتلك المقابلات وذلك انطلاقا من حرص الوزارة على توفير الحلول الملائمة لهم وبما يسهم في تهيئتهم لمقابلات وظيفية أخرى وبالتالي تمكينهم للحصول على الوظائف".

وأشاد السويدي "بالتعاون الذي أبدته الشركات التي شاركت في اليومين المفتوحين وبتفاعل وحضور المواطنين والمواطنات الأمر الذي يؤكد جديتهم في البحث عن الوظيفة".

واكد مواصلة الوزارة تنظيم الأيام المفتوحة للتوظيف بالتعاون مع شركائها في القطاعات الاقتصادية المستهدفة في تحدي تسريع التوطين النوعي حيث من المقرر ان تنظم الوزارة غدا الأحد يوما مفتوحا في نادي الجولف والرماية في إمارة الشارقة للتوظيف في قطاع مراكز الخدمة الذي يوفر العديد من الفرص الوظيفية الجاذبة للمواطنين والمواطنات.

يذكر أن الباحثين عن العمل الذين يحضرون أيام التوظيف المفتوحة التي تنظمها الوزارة مع شركائها يمرون في أربعة مراحل تشمل تسجيل الباحثين عن العمل فور وصولهم إلى مكان اليوم المفتوح من خلال نظام ذكي يتيح لكل باحث عن العمل اختيار ثلاث فرص وظيفية من الشواغر المطروحة ومن ثم مرحلة الإرشاد المهني التي تستهدف توعية الباحث عن العمل بأهمية القطاعات والوظائف المطروحة والتأكد من جاهزيته للمقابلة تليها مرحلة التدريب على مهارات إجراء المقابلة الوظيفية وهو مرحلة اختيارية ومن ثم مرحلة المقابلات الوظيفية.