الرياضي

برشلونة يسحق فالنسيا بخماسية وميسي يبدع برياعية

ميسي نجم برشلونة يسيطر على الكرة رغم رقابة ألبيلدا قائد فالنسيا (يسار) وكوستا (أ ف ب)

ميسي نجم برشلونة يسيطر على الكرة رغم رقابة ألبيلدا قائد فالنسيا (يسار) وكوستا (أ ف ب)

أحرز ليونيل ميسي أربعة أهداف ليقود برشلونة نحو تحويل تأخره إلى فوز ساحق على فالنسيا 5-1 في استاد نو كامب ليقلص الفارق مع ريال مدريد متصدر دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم إلى عشر نقاط، وفاز ريال مدريد على ريسنج سانتندر 4-صفر السبت ليضع ضغطا على حامل اللقب الذي استقبل هدفا بعد مرور تسع دقائق فقط عن طريق بابلو بياتي.
وقاد ميسي أفضل لاعب في العالم انتفاضة الفريق الكتالوني وسجل هدفين ليضع حامل اللقب في المقدمة بحلول الدقيقة 27 بعد أن رد فريق المدرب بيب جوارديولا بعرض رائع.
وسدد لاعبو برشلونة مرتين في العارضة قبل أن يسجل ميسي الهدف الثالث في الدقيقة 76، ثم أحرز الهدف الرابع بكرة ساقطة قبل خمس دقائق على النهاية.
وأكمل البديل تشافي الخماسية في اللحظات الأخيرة ليصبح رصيد برشلونة 51 نقطة من 23 مباراة. وبقي فالنسيا في المركز الثالث برصيد 40 نقطة. وقال ميسي للتلفزيون الإسباني “قدم الفريق مباراة رائعة. كان من المهم أن يلعب الفريق جيدا مثلما فعل في ألمانيا (الأسبوع الماضي في دوري أبطال اوروبا).. لأن الجزء الأهم من الموسم قادم، ويجب أن نستمر في اللعب بهذه الطريقة.”
وباغت فالنسيا دفاع برشلونة، عندما وصلت تمريرة سفيان فجولي العرضية إلى بياتي غير المراقب ليسجل الهدف الأول لكن الفريق الكتالوني سرعان ما استعاد إيقاع لعبه. وأظهر ميسي هدوءاً شديداً قبل أن يسدد الكرة من أسفل حارس فالنسيا دييجو الفيس ليدرك التعادل في الدقيقة 22. وبدأ اندريس انيستا الرائع اللعبة التي أدت للهدف الثاني لميسي في مرمى الفيس في الدقيقة 27 وسدد بعدها سيسك فابريجاس في العارضة.
واصطدمت ضربة رأس من ميسي بالعارضة في الشوط الثاني بعد أن لمست الحارس الفيس الذي تقطعت به السبل، عندما تصدى لكرة سددها البديل تيو لتصل إلى ميسي الذي وضعها في الشباك في الدقيقة 76.
وانطلق ميسي وسط دفاع فالنسيا ليحرز الهدف الرابع في الدقيقة 85 بتسديدة ساقطة من فوق الحارس واستخدم تشافي الطريقة نفسها ليسجل الهدف الخامس في الوقت المحتسب بدل الضائع.
وخلف برشلونة وفالنسيا، يحتل إسبانيول المركز الرابع برصيد 33 نقطة متقدما على اتليتيك بيلباو صاحب المركز الخامس بفضل تفوق الأول في سجل المواجهات المباشرة بعدما سجل فريق اقليم الباسك ثلاثة أهداف في غضون ثلاث دقائق بالشوط الثاني ليفوز 3-صفر بملعبه على ملقة.
وحالف الحظ بيلباو في عدم اهتزاز شباكه خلال الشوط الأول الذي سيطر عليه ملقة، ثم افتتح الفريق التسجيل في أول فرصة حقيقية تتاح له في الدقيقة 58، واستغل فرناندو اموربيتا كرة ضالة بعد ركلة ركنية ليتقدم يبلباو ثم ضاعف زميله ميكل سان خوسيه قلب الدفاع تفوق الفريق بعد دقيقتين من ركلة ركنية أخرى، واختتم جيازكا توكيرو ثلاثية بيلباو في الدقيقة 61. ويأتي اتليتيكو مدريد في المركز السادس برصيد 32 نقطة بعد تعادله 1-1 خارج ملعبه مع سبورتنج خيخون الذي خاض أول مباراة له مع خافيير كليمنتي المدرب السابق لمنتخب اسبانيا، وتقدم اتليتيكو عندما وضع روبرتو كانيا لاعب خيخون الكرة بطريق الخطأ في مرمى فريقه بعد تمريرة عرضية من ادريان لوبيز في الدقيقة 20، لكن خيخون صاحب المركز قبل الأخير برصيد 20 نقطة تعادل عن طريق سيباستيان ايجورين قبل نهاية الشوط الأول.
وواصل ليفانتي الذي تصدر الدوري لفترة قصيرة في وقت سابق هذا الموسم غيابه عن الانتصارات للمباراة الثامنة على التوالي وتوقف رصيده عند 32 نقطة في المركز السابع بعد هزيمته 5-3 على أرضه أمام رايو فايكانو الذي حقق فوزه الثالث على التوالي.
وتقدم الحسن بانجورا لفايكانو في الدقيقة 34 لكن ليفانتي تعادل من ركلة جزاء لخوسيه خافيير باركيرو بعد مرور أربع دقائق من زمن الشوط الثاني. وأعاد دييجو كاسترو المقدمة لفايكانو في الدقيقة 62 ثم أضاف الهدف الثاني له والثالث لفريقه بعد دقيقة واحدة.
وعزز بانجورا تفوق فايكانو في الدقيقة 69 ثم سجل روبن سواريز هدف ليفانتي الثاني بعد تسع دقائق.
وأكمل اندريا دليباسيتش خماسية فايكانو قبل ست دقائق من النهاية فيما أضاف سواريز الهدف الثاني له والثالث لفريقه في الوقت المحتسب بدل الضائع.
ورفع ريال مايوركا رصيده إلى 28 نقطة، بعدما اكتسح ضيفه فياريال المتعثر 4-صفر بفضل هدفين من فيكتور.
وفي وقت سابق، حقق ابيل ريسينو المدرب الجديد لغرناطة انتصاره الثالث في أربع مباريات، بعدما حول الفريق تأخره إلى فوز 4-1 على ضيفه ريال سوسيداد، وافتتح ميكل جونزاليس التسجيل لسوسيداد في الدقيقة العاشرة ثم تعادل اينيجو لوبيز لغرناطة بعد دقيقتين. وأضاف فرانكو خارا الهدف الثاني لغرناطة في الدقيقة 57 ثم أكمل النيجيري ايكيتشوكو اوتشي رباعية الفريق، بعدما أحرز هدفين في الدقيقتين 60 و 86، واختتم الفريقان المباراة بعشرة لاعبين لكل منهما بعد طرد اسير ايارامندي من سوسيداد في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول وجويرمي سيكيرا لاعب غرناطة مع تبقي ست دقائق على نهاية اللقاء.


ميسي يأمل أن يمدد جوارديولا عقده مع برشلونة

مدريد (رويترز)، (د ب ا) - قال ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم إنه يأمل أن يمدد المدرب بيب جوارديولا عقده ويظل مع برشلونة لما بعد الموسم الحالي.
وقال جوارديولا الذي يفضل تجديد عقده عاماً بعام في مؤتمر صحفي قبل اللقاء، السبت الماضي إنه يحتاج للمزيد من الوقت من أجل تحديد مستقبله.
وأبلغ ميسي التلفزيون الإسباني في مقابلة على جانب الملعب في استاد نو كامب “إنه يعلم فيما نفكر.. وسيتخذ قراره عندما يكون جاهزا.” وأضاف “نأمل أن يبقى.. إنه مهم جدا لنا وللنادي.”
وقال خوسيب بارتوميو نائب رئيس برشلونة إن النادي الكتالوني لا يشعر بالقلق تجاه عدم التزام جوارديولا بالبقاء مع النادي لما بعد الموسم الحالي.
وأبلغ بارتوميو التلفزيون الإسباني “إنه مدرب استثنائي وسيحدد الجدول الزمني. سنعمل وفقا لرغبته وعندما يرغب سيتحدث معنا.”
وأضاف “لا يوجد معه أي قيود تتعلق بالوقت. إنه شخص فريد ونحن نعتمد عليه.”
ويسعى جوارديولا - الذي قاد برشلونة لإحراز 13 لقباً منذ تعيينه في 2008 - وراء رابع لقب على التوالي في الدوري.
من ناحية أخرى، أشاد جوارديولا بنجم خط وسطه الدولي تشافي هرنانديز في أعقاب الفوز الساحق على فالنسيا 5/1، حيث عاد تشافي إلى صفوف برشلونة بعد فترة من الغياب بسبب الإصابة.
وخصص جوارديولا جزءاً من المؤتمر الصحفي للحديث عن أهمية اللاعب الدولي بالنسبة للنادي الكاتالوني.
وقال جوارديولا “دون تشافي يختلف أداء الفريق، ليس فقط بسبب مجهوده داخل الملعب، ولكن لتأثيره خارج الملعب أيضا”.
وأضاف “إنه يبدأ التدريبات بمفرده قبل عشر دقائق من بدء تدريبات الفريق، إنه يقود اللاعبين الذين يأتون للفريق، ويعشق العمل الجماعي”. وأكد “بكل صراحة أنه لاعب استثنائي”. وشارك تشافي في 600 مباراة مع برشلونة منذ أن بدأ مسيرته الكروية مع الفريق الأول في موسم 1998/1999. وأشار المدرب الشاب “لقد لعبنا بشكل رائع حقا، سعداء حقا بما سارت عليه المباراة وبالأداء الذي قدمناه”.