الرياضي

انطلاق فعاليات بطولة الشرطة السنوية للرماية

النوبي يطلق ضربة بداية البطولة (من المصدر)

النوبي يطلق ضربة بداية البطولة (من المصدر)

رأس الخيمة (الاتحاد) - انطلقت صباح امس بميدان الرماية في رأس الخيمة، فعاليات بطولة الشرطة السنوية للرماية في نسختها الثلاثين التي ينظمها اتحاد الشرطة الرياضي، وتستضيفها القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، ويشارك فيها أكثر من 800 رام ورامية وتستمر حتى الأول من مارس المقبل.
وقام العميد محمد النوبي محمد نائب قائد عام شرطة رأس الخيمة بإطلاق طلقة البداية إيذاناً بافتتاح فعاليات البطولة، إلى جانب عدد من كبار ضباط وزارة الداخلية.
وتشتمل البطولة على عدد من المسابقات من بينهما نار وحركة ومسابقة الرماية بالبندقية، والرماية بالمسدس للرجال والنساء وبطولة إسقاط الصحون.
ورحب العميد النوبي بالفرق المشاركة في البطولة وبالعاملين في الأجهزة الإدارية والفنية، مؤكداً أن البطولة تعد ميداناً خصباً تتيح الفرصة لجميع الرماة من الجنسين لتطوير مستواهم الفني، من خلال تبادل الخبرات الميدانية مع زملائهم خاصة الذين خاضوا منافسات البطولة في الأعوام الماضية ولهم مشاركات دولية وإقليمية.
وأكد ترحيب القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة باستضافة البطولة لثلاث سنوات متتالية مضيفاً: “هدفنا إبراز مستوى متميز لمنتسبي وزارة الداخلية حتي يتمكنوا من تحقيق أرقام قياسية جديدة، ونتطلع نحو مستقبل أكثر إشراقاً نرى فيه رماة الوزارة في أفضل وأرقى المستويات”.
وزاد: “إن وزارة الداخلية، وبتوجيهات قيادتها العليا، لا تبخل على قطاع الرياضة بكل صور وأشكال الدعم والرعاية والاهتمام، وعلى ممارسي الرياضة بوزارة الداخلية أن يترجموا هذا الدعم إلى عمل ومردود يتناسب وهذه الرعاية”.
ولفت إلى حرص واهتمام وزارة الداخلية ببطولة الرماية لأنها تنمي مهارات العاملين في العمل الشرطي، وترفع كفاءتهم في مجال من أهم مجالات التأهيل والتدريب الشرطي، إلى جانب دورها في ترسيخ وتطوير العلاقات الإنسانية بين العاملين وتحقيق التقارب والتلاحم بين صفوفهم.
حضر حفل الافتتاح العقيد عبد الملك محمد جاني، مدير اتحاد الشرطة الرياضي بوزارة الداخلية، وعدد من كبار الضباط من مختلف قيادات الشرطة، إلى جانب رؤساء وأعضاء الفرق المشاركة بالبطولة.
وجرت في اليوم الأول مسابقة حركة ونار، وتم تقسيم الفرق المشاركة إلى مجموعتين، وتنافسوا في 28 مباراة.
وحقق فريق القيادة العامة لشرطة أبوظبي المركز الأول بمجموعته الأولى، وحل ثانياً فريق قوات الأمن الخاصة، فيما تصدر المجموعة الثانية فريق القيادة العامة لشرطة الشارقة، وحل ثانياً فريق شرطة عجمان، ويلعب كل من فريق شرطة أبوظبي مع فريق الشارقة للمنافسة على المركز الأول في اليوم الختامي.
وذكر العقيد عبدالملك جاني أن اتحاد الشرطة الرياضي يسعى، بشكل حثيث، إلى أن تكون البطولة أكثر تألقاً ونجاحاً عن الأعوام الماضية.
واضاف: “إن هذه البطولة من أبرز البطولات التي ينظمها اتحاد الشرطة الرياضي على المستوى المحلي، وتعتبر المكان الأبرز للرماة في القيادات والإدارات العامة للشرطة لإكسابهم الخبرة اللازمة لإعدادهم للمشاركات الخارجية، وتمثيل الدولة في المحافل الرياضية المختلفة، سواء الاقليمية أو القارية أو الدولية.