الاقتصادي

ماجد بن محمد يدشن فرع «محطة الهلال للنقود» بدبي

ماجد بن محمد خلال تدشين أحدث فروع مصرف الهلال بدبي

ماجد بن محمد خلال تدشين أحدث فروع مصرف الهلال بدبي

مصطفى عبدالعظيم (دبي) - دشن سمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون “محطة الهلال للنقود” التي تعد اول فرع للخدمات المصرفية بتقنية الكبسولة في الشرق الأوسط.
وقام سموه بتفقد الفرع الذي يعد أحدث الأفرع المبتكرة لمصرف الهلال في دبي بحضور أحمد عتيق المزروعي رئيس مجلس إدارة المصرف وعدد من موظفي المصرف.
وبعد ان قام سموه بقص شريط الافتتاح استمع لشرح عملي حول الخدمة الجديدة لمصرف الهلال التي تتيح تنفيذ كافة العمليات المصرفية من دون الحاجة لمغادرة السيارة من خلال تقنية الكبسولة.
وقال أحمد عتيق المزروعي، رئيس مجلس إدارة مصرف الهلال” نتميز عن غيرنا من المصارف الأخرى لكوننا نقوم بتقديم المنتجات والخدمات الجديدة مع الأخذ بعين الاعتبار توفير أفضل الخدمات التي تلبي احتياجات العملاء”. واضاف” يعد فرع “محطة الهلال للنقود” الأول من نوعه على مستوى المنطقة، حيث يؤكد على التزامنا بالابتكار وتقديم الخدمات المريحة للعملاء، وندعو عملاءنا الكرام إلى تجربة هذه الخدمة الفريد والاستفادة من مزايا السهولة والسرعة والكفاءة التي نتمتع بها”.
بدوره، قال محمد جميل برو الرئيس التنفيذي للمجموعة في تصريحات صحافية على هامش الافتتاح إن مصرف الهلال نجح في تحقيق نمو لافت في حجم أرباحه خلال العام الماضي بلغت نسبته نحو 50%.
واوضح أن فرع “محطة الهلال للنقود” والذي افتتح أمس هو أول فرع للخدمات المصرفية بتقنية “الكبسولة المصرفية “ على مستوى الشرق الأوسط، لافتا إلى أنه سيتاح للعملاء الذين يستخدمون هذا الفرع إجراء العمليات المصرفية وهم داخل سياراتهم لتكون هذه الخدمة أحدث إنجاز تكنولوجي لمصرف الهلال، مؤكداً أن المنافسة حالياً تنصب على تقديم خدمات مبتكرة تسهل على العميل وتوفر وقته وجهده عبر أساليب جديدة ومتطورة.
وأوضح الرئيس التنفيذي لمجموعة مصرف الهلال أن فرع “محطة الهلال للنقود” في دبي سيوفر خدماته للمتعاملين على مدار 12 ساعة يومياً ولمدة 6 أيام في الاسبوع”، مشددا على إن الهدف من اطلاق خدمة إجراء المعاملات المصرفية من السيارة هو التأكيد على التزام المصرف بالمنافسة في تقديم الخدمات المصرفية مع المنافسة في طرح المنتجات المصرفية”، موضحاً أن “الخدمة ستوفر مزايا السهولة والسرعة والكفاءة في إتمام المعاملات المصرفية”.
وأوضح أن البنك يخطط لزيادة عدد فروعه خلال العام الجاري بإضافة ثلاثة افرع جديدة ليرتفع العدد إلى 24 فرعاً مقابل 21 فرعاً تعمل حالياً، منها 8 أفرع في دبي وفرع في الشارقة وآخر في رأس الخيمة إضافة إلى ثلاثة افرع خارج الدولة في كازاخستان،مشيرا الى ان المصرف يدرس التوسع في عدد من الدول العربية بافتتاح فروع فيها”.
وأكد أن البنك ينوي التوسع في محفظته الاقراضية والتي يستحوذ فيها قطاع الشركات على 60% والأفراد على 40% وذلك لزيادة الطلب على التمويلات الصيرفية الإسلامية بشكل عام، لافتاً إلى أن حصة البنك من سوق الصيرفية الإسلامية في الدولة تصل حاليا الى 10% تقريباً. وفيما يتعلق بالمخصصات التي جنبها المصرف، اكد ان مصرف الهلال يقوم بتجنيب مخصصات ولكن بنسب أقل من البنوك الأخرى نظراً لأن المصرف يتبع سياسة متحوطة منذ انطلاق أعماله، بالاضافة الى عدم محدودية انكشاف المصرف لاطلاق عملياته في اعقاب الازمة المالية العالمية.
وأوضح أن قاعدة المتعاملين مع المصرف تضم حالياً أكثر من 50 ألف متعامل.
يذكر ان مصرف الهلال، الذي تعود ملكيته بالكامل لمجلس أبوظبي للاستثمار، الذراع الاستثماري لحكومة أبوظبي، قد حقق مكانة رائدة في مجال تقديم الخدمات المصرفية الإسلامية المبتكرة. وأطلق المصرف خلال العام الماضي أول نظام للتحقق من الهوية بواسطة بصمة الإبهام في التعاملات المصرفية على مستوى دولة الإمارات، بالإضافة إلى طرحه أول جهاز آلي لبيع الذهب في الشرق الأوسط. ويقدم المصرف خدماته حالياً من خلال 21 فرعاً محلياً و112 جهاز صراف آلي في مختلف أنحاء الإمارات، بالإضافة إلى ثلاثة فروع في كازاخستان.