عربي ودولي

أنقرة تطالب ثالث دولة باعتقال وتسليم مسلم

أنقرة (رويترز)

نقلت قناة «إن.تي.في» التلفزيونية التركية عن وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو قوله أمس، إن تركيا طلبت من السويد احتجاز وتسليم الزعيم الكردي السوري صالح مسلم، وهي ثالث مرة تطلب فيها أنقرة ذلك من دولة أجنبية خلال نحو أسبوع.
وطالبت تركيا من قبل جمهورية التشيك وألمانيا بتسليم مسلم، وهو الرئيس المشارك السابق لحزب «الاتحاد الديمقراطي» السوري الذي يعد الحزب الكردي الرئيس في سوريا.
واحتجز مسلم في براج الأسبوع الماضي بناء على طلب أنقرة، لكن محكمة تشيكية قررت إطلاق سراحه بعد تحقيق النيابة.
ووقتها، دانت أنقرة قرار المحكمة التشيكية واعتبرته يشكل «دعماً للإرهاب» ما قد «يؤثر سلباً» على العلاقات الثنائية، فيما أعلن وزير العدل التركي عبد الحميد جول، أن بلاده تتوقع من براغ «التعويض عن خطأ» إخلاء سبيل مسلم.
ومسلم مطلوب لأنقرة على خلفية تفجير وقع في فبراير 2016 في أنقرة وأسفر عن مقتل 29 شخصاً.
إلا أنه نفى أي صلة له بالهجوم.
وجاء توقيفه في وقت تنفذ تركيا عملية «غصن الزيتون» العسكرية منذ 20 يناير بمنطقة عفرين السورية ضد «وحدات حماية الشعب» الكردية، الجناح العسكري لـ«الاتحاد الديمقراطي».