صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

«الهلال» تكثف جهودها الإغاثية في الصعيد بشبوة بتوزيع 3 آلاف سلة غذائية

قافلة إغاثة إماراتية في مديرية الصعيد (وام)

قافلة إغاثة إماراتية في مديرية الصعيد (وام)

حضر موت، شبوة (وام)

كثفت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية جهودها الإغاثية في مديرية الصعيد بمحافظة شبوة اليمنية، في إطار الجهود الحثيثة والمتواصلة التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم المحافظات اليمنية المحررة بالمساعدات الخدمية والتنموية والإغاثية تنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة بمساندة الشعب اليمني الشقيق.
وفي هذا الصدد، وزعت الهيئة أمس الأول 3 آلاف سلة غذائية ضمن حملة المساعدات الإغاثية التي تنفذها لصالح أهالي المديرية، ضمن سلسلة حملات إنسانية تنفذها دعماً لأبناء محافظة شبوة.
وأوضح محمد سيف المهيري ممثل الهيئة في شبوة، أن هذه الحملة تأتي تلبية لاحتياجات السكان من المواد الغذائية ووفاء للقيم والثوابت الإنسانية الأصيلة لدولة الإمارات التي تواصل جهودها الخيرية والإنسانية لمساعدة اليمنيين على مواصلة حياتهم وتعزيز أمنهم واستقرارهم.
وأعرب المهيري عن أمله في أن تسهم هذه المساعدات في التخفيف من معاناة الأهالي، لافتاً إلى أن الهيئة كثفت جهودها الإنسانية لتغطية مختلف مناطق مديرية الصعيد، منوهاً إلى أن عملية التوزيع تتم بموجب آلية تتخذها الهيئة لضمان وصول المساعدات الغذائية لمستحقيها.
من جهتهم أعرب المستفيدون من المساعدات عن سعادتهم باستمرار الحملة في المديرية، مؤكدين أن من شأنها التخفيف من معاناتهم نظراً لظروفهم الصعبة بعد أن فقدوا الكثير من مقومات الحياة نتيجة تردي الوضع الاقتصادي وتعطل مصادر الدخل بفعل انقلاب ميليشيا الحوثي على الشرعية.
ووصفوا هيئة الهلال الأحمر الإماراتية بالسباقة دوماً في تقديم المساعدات لأهالي المديرية التي تعاني شحاً في الخدمات، مثمنين في الوقت نفسه ما تقدمه الهيئة من دعم نوعي وإغاثي وإنساني للشعب اليمني في المحافظات كافة. وعبروا عن اعتزازهم بالمواقف الإماراتية تجاه شعب اليمن، والتي تجسد عمق الروابط التاريخية المتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين.
كما بدأت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية امس، تشغيل بئر ارتوازية في حقل وادي جباء بمديرية قف العوامر بصحراء حضرموت، وذلك ضمن مشروع الهيئة لحفر 18 بئراً ارتوازية في حضرموت.
حضر التدشين، محمد صالح الصعيري وكيل محافظة حضرموت المساعد لشؤون مديريات الصحراء وعدد من المشايخ والشخصيات الاجتماعية بالصحراء.
وأكد عبدالعزيز الجابري رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بحضرموت ، أن تنفيذ المشروع يأتي ضمن اهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة بمشاريع البنية التحتية بحضرموت وتخفيف معاناة المواطنين من شح المياه وتقديم لهم خدمات أفضل، مضيفاً أن هذا المشروع سيساهم في توفير المياه النقية للأهالي وينهي مشكلة شح المياه بمناطق صحراء حضرموت.
وأشار إلى أن نوعية المياه في البئر التي تم تدشينها الضخ فيه نوعية عذبة ونقية وتم إجراء الفحوصات عليها في المختبرات والتأكد من ملائمتها صحياً وبيئياً للمواطن.
كما وقعت هيئة الهلال اتفاقية لإنشاء وحدة متكاملة لضخ المياه تعمل بالطاقة الشمسية لصالح منطقة يشبم بمديرية الصعيد بمحافظة شبوة اليمنية يستفيد منها نحو 5 آلاف نسمة.
وأكد محمد سيف المهيري رئيس فريق الهيئة في شبوة أن هذا المشروع يأتي تجسيداً لتوجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة بدعم وتحسين القطاعات الخدمية الضرورية في المناطق اليمنية المحررة، مشيراً إلى أن تلك المشاريع تمت دراستها بعناية لتلبي احتياجات المواطنين اليمنيين في عدد من المحاور المهمة والحيوية.