الإمارات

انطلاق فعاليات المؤتمر العالمي الخامس لصناعة الدواء ومؤتمر التكنولوجيا الحيوية الدولي

دبي (الاتحاد) - انطلقت أمس فعاليات المؤتمــر العالمي الخامـس حول صناعة الدواء، والمؤتمر العالمي الثاني للتكنولوجيا الأحيائية، في كليات التقنية العليا دبي.
ويعقد المؤتمران تحت رعاية معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، رئيس مجمع كليات التقنية العليا، لمدة 4 أيام بهدف تسليط الضوء على أحدث التطورات في جميع التخصصات الرئيسية لصناعة الدواء والتكنولوجيا الحيوية وقدم أحدث النتائج التي توصل إليها كبار الخبراء في مجالات الصيدلة والطب والتعليم الأكاديمي.
وناقشت محاضرات اليوم التقدم الذي تم إحرازه من الصيدلة إلى الصيدلة البيولوجية والطب التجديدي وصناعة أدوية وعلاج القلب والأوعية الدموية والأمراض الرئوية، وأدوية مكافحة السرطان وعلاج مرض السكري والبدانة.
وقد تم استضافة ثلاثة من الحائزين على جائزة نوبل، وهم البروفيسور فريد مراد من الولايات المتحدة الأميركية، والبروفيسور هارتموت ميشيل من ألمانيا، والبروفيسور جان ماري ليهن من فرنسا. وتقدم رؤساء المؤتمر البروفيسور فريد مراد والبروفيسور عطا الرحمن بالشكر إلى العلماء والباحثين الشباب لجهودهم المثمرة في تعزيز التعاون بين العلماء في الدول الغربية المتقدمة والدول النامية.
واستمتع المجتمع العلمي بالمحاضرة التي قدمها البروفيسور الدكتور هارتموت ميشيل، حيث قام بإبراز أهمية ووظائف البروتينات الغشائية في ما يتعلق بتصميم وفحص الدواء. كما قدم محاضرة أخرى الدكتور طلال الزهر، ممثلاً لشركة جلفار، حيث ركز على التقدم الذي تم إحرازه من الصيدلة إلى الصيدلة البيولوجية.
ويشكّل مؤتمر صناعة الدواء ومؤتمر التكنولوجيا الحيوية الدولي ملتقى للباحثين البارزين والأطباء وكيميائيي الأدوية والصيادلة وأخصائيين في التكنولوجيا الحيوية وغيرهم من الأخصائيين ذوي الصلة لتقديم أحدث التطورات في مختلف المجالات وإيجاد الإمكانات الجديدة لإجراء وتطوير الأبحاث في مجال الصيدلة والتكنولوجيا الأحيائية.
وتم تقديم مجموعة من المحاضرات والجلسات حول الطب التجديدي (محاضرات قدمها د. فلاديمير ن. سميرنوف، والدكتور جالينا بافلوفا، والدكتور جون يو، والدكتور بيوتر ريسكس، وصناعة أدوية وعلاج القلب والأوعية الدموية (محاضرات قدمها الدكتور ديباك رامجي، والدكتور باولو ب. بينيلو، والدكتور أدريان أنجيل إنشوسبي الذي ركز على حالات الوفاة المفاجئة التي يمكن تفاديها)، والأمراض الرئوية، وأدوية مكافحة السرطان وعلاج مرض السكري والبدانة (محاضرات قدمتها الدكتورة فاطمة ز. باشا، والدكتورة سوبراتا شاكرابارتي، والدكتور سيد ك. جودا، والدكتورة عايشة آدم، وغيرهم)، والالتهابات، وجهاز المناعة.
وتم تقديم سلسلة من المحاضرات حول التعاون الصناعي في صناعة الدواء، منها محاضرة حول التعاون الأكاديمي غير الربحي في مجال الصيدلة لتفعيل وتعزيز صناعة الدواء من تقديم الدكتور راثنام شاغوتورو، ومحاضرة أخرى حول إستراتيجيات الشراكة بين البرامج الحكومية وشركات الصيدلة والتكنولوجيا الأحيائية في سبيل إيجاد أدوية جديدة قدمها الدكتور د. شانغ.
كما قدم المزيد من المحاضرات حول جوانب أخرى من هذا الموضوع، الدكتور روبيرت كريغ داينينجر، والدكتور آيبيس سيرانو، والدكتور عاصم س. البغدادي، والدكتور بهوشان باتواردهان.
من جانب آخر، تخلّل المؤتمر العالمي الثاني للتكنولوجيا الأحيائية عدداً من المحاضرات الهامة حول الطب التجديدي من تقديم الدكتورة سينزيا مارشيز، والدكتور آلان شابيل، والدكتور كسين-يوان ليو، والدكتور خليل ن. بيطار، والدكتور مهرداد رأفت، والدكتورة إكاتيرينا شيشاتسكايا.
كما تم تقديم المحاضرات حول التكنولوجيا الأحيائية في مجال الصيدلة من قبل الدكتور ألكساندر سيروتكين والدكتور جون كارفيل. وناقش الدكتور جون سانتا لوشيا، والدكتور يو كان، والدكتور وليم ويتفورد أبحاثهم حول هندسة البروتينات واكتشاف الأجسام المضادة.