صحيفة الاتحاد

الرياضي

جمال بن صقر: جهود كبيرة لتطوير سباقات الهجن في رأس الخيمة

جمال بن صقر القاسمي ونجله زايد بن جمال (من المصدر)

جمال بن صقر القاسمي ونجله زايد بن جمال (من المصدر)

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

كشف الشيخ جمال بن صقر بن سلطان القاسمي، رئيس اللجنة العليا المنظمة لسباق الهجن في رأس الخيمة، عن جهود كبيرة لتطوير النجاح للسباقات الذي يتم تنظيمها في ميدان السوان على نحو يعزز الدور المهم لهذه الرياضة الأصيلة في ترسيخ الاهتمام بتراث الآباء والأجداد في ظل الاهتمام اللافت واللامحدود من القيادة الرشيدة لدعم رياضة الهجن العربية الأصيلة وترسيخها في نفوس الأجيال واستلهام المعطيات المهمة من نهج المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والآباء الذين سعوا لترسيخ رياضة الهجن الأصيلة وغيرها من الرياضات والفعاليات التراثية الأخرى لربط الماضي التليد بالحاضر المشرق والمستقبل الواعد.
وأوضح الشيخ جمال بن صقر، أن سباق الهجن في الإمارة يحظى باهتمام ودعم ومتابعة صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وسمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي، ولي عهد رأس الخيمة، لأنه يحمل في طياته الكثير من المعاني المهمة انطلاقاً من رؤية القيادة الرشيدة لكل ما يمكن أن يمثل الأساس القوي للمحافظة على النهج الرياضي الأصيل في جميع الميادين الرياضية حتى تتسع دائرة شعبية هذه الرياضة على المستوى المحلي بين أبناء الدولة، مشيراً في الوقت نفسه إلى الجهود الكبيرة التي يضطلع بها معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن وهو ما أدى إلى نجاح كبير في السباقات التي أقيمت على أكثر من صعيد في الفترة الماضية بما يؤكد الأهمية الكبيرة لرياضة الآباء والأجداد.
وأضاف: «نحرص على دعم النجاح والمشاركة الفاعلة لكل المهتمين بهذه الرياضة التراثية من خلال السباق الذي يقام سنوياً في منطقة السوان في ظل الدعم الكبير من أصحاب السمو الشيوخ، والسباق الذي يمثل مناسبة رياضية مهمة للاهتمام برياضة الآباء والأجداد ويعبر عن حرص أبناء الدولة بكل ما يمكن أن يحفظ هويتهم الوطنية، وهذا ما يؤدي إلى النجاح اللافت للسباق بالحضور الكبير للمهتمين بهذا النوع من الرياضة». بدوره أكد الشيخ زايد بن جمال القاسمي، أنه يحرص على زيارة ميدان الهجن في السوان رفقة والده لأنه يرى في هذه الرياضة أهمية كبيرة لكونها تمثل التراث الوطني وتلهمنا للتمسك بها والإحاطة بكل تفاصيلها، مشيراً إلى أنه يتابع كل التفاصيل الخاصة بالسباقات التي تقام خارج رأس الخيمة من والده حتى لا تنقطع علاقته بكل المستجدات الخاصة بهذه الرياضة التراثية المهمة خصوصاً أنها تحظى بالاهتمام والدعم من أصحاب السمو الشيوخ، كما أنه يحرص على دعوة زملائه للانضمام إلى التدريبات التي تقام في السوان لاكتساب الخبرة التي تساعدهم على الإحاطة بطبيعة هذه اللعبة.