الاقتصادي

«أكسفورد للأعمال» تؤكد ارتفاع ثقة المستثمرين العالميين في دبي

أكد التقرير السنوي لمجموعة أكسفورد للأعمال ارتفاع ثقة المستثمرين العالميين بدبي بفضل الإصلاحات الواسعة النطاق التي اتخذتها الإمارة.

وركز التقرير الصادر مؤخراً بعنوان "التقرير دبي 2013"، على سعي الإمارة لجذب المزيد من الاستثمارات لمناطقها الحرة كجزء من جهودها المستمرة الرامية لتنويع الاقتصاد.
ويتناول "التقرير دبي 2013" التغييرات التنظيمية التي أدخلتها دبي مؤخراً والرامية للحفاظ على الاستقرار في أعقاب الأزمة المالية العالمية، ويناقش مدى تأثير البيئة التشريعية القوية بالتوازي مع الجهود الحكومية في المساعدة على تحسين خيارات التمويل بالنسبة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

ويستكشف التقرير الجديد الخطط الموضوعة لزيادة أعداد زوار دبي عبر الاستفادة من سمعتها كملاذ آمن في المنطقة، خاصة مع الدور الريادي الذي يلعبه القطاع السياحي في تجدد الانتعاش في قطاع البناء. كما يسلّط التقرير الضوء على قطاع التجزئة الذي حافظ على ازدهاره على الرغم من الوضع الاقتصادي العالمي.

وقال أوليفر كورنك، المحرر الإقليمي في "مجموعة أكسفورد للأعمال" إن الإقبال الكبير على طرح دبي لشريحتين من الصكوك والسندات بقيمة 1?25 مليار دولار لعام 2013، يشير إلى مستوى ثقة المستثمرين المرتفع الذي تتمتع به الإمارة. وأوضح قائلاً: "مع إعادة هيكلة ديون دبي وسداد قسم منها، أدرك المستثمرون حصول إصلاحات جذرية لإعادة الاستقرار إلى اقتصاد الإمارة".

وتابع كورنك: "يناقش تقريرنا الجديد الدور الهام الذي لعبته هذه التدابير في طمأنة المستثمرين الذين كانوا قلقين حول إمكانية تعافي اقتصاد دبي من الأزمة التي شهدتها عام 2009 والمحافظة على الزخم المطلوب، كما يتناول كيفية تمكّن الإمارة من اجتذاب الشركات والسياح بأعداد أكبر حالياً".