الاقتصادي

896,8 مليون برميل صادرات الدولة النفطية عام 2011 بنمو 13,5%

ارتفع إجمالي صادرات الدولة من النفط الخام خلال عام 2011 بنسبة 13,5% لتصل إلى نحو 896,8 مليون برميل، مقابل 790,2 مليون برميل عام 2010، بحسب بيانات أعلنها المركز الوطني للإحصاء خلال افتتاح أعمال الملتقى الإقليمي لإحصاءات الطاقة بأبوظبي اليوم.

وأظهرت بيانات التقرير، ارتفاعاً إجمالياً للكميات المنتجة من مصافي النفط الأربعة بالدولة إلى نحو 29,2 مليون طن متري بنهاية عام 2011، مقابل 27,5 مليون طن متري بنهاية 2010، في حين ارتفع حجم الإنتاج النفطي للدولة بنهاية عام 2011 إلى 2,56 مليون برميل يومياً، مقابل 2,32 مليون يومياً عام 2010.
ونمت صادرات الدولة من المنتجات البترولية المكررة بنهاية عام 2011 إلى نحو 25,6 مليون طن متري، مقابل 20,1 مليون طن متري بنهاية عام 2010، كما ارتفعت واردات الدولة من نفس المنتجات إلى 5,8 مليون طن متري، مقابل 5,1 مليون طن متري خلال فترة المقارنة، بحسب التقرير.
وتشمل المنتجات البترولية النافتا وزيت وقود وزيت ديزل ووقود طائرات وكيروسين وبنزين سيارات وغاز البترول المسال والزيوت والشحوم وأنواع أخرى.
وأوضحت البيانات أن الاحتياطي النفطي للدولة خلال الفترة من 2008-2010 مستقر عند 97,8 مليار برميل نفطي.
وأشار التقرير الذي تناول النفط والكهرباء إلى ارتفاع حجم الإنتاج الإجمالي من الكهرباء المولدة بالدولة بنسبة 10% بنهاية عام 2010 إلى 97,4 ألف جيجا واط ساعة، مقابل 88,2 ألف جيجا واط ساعة عام 2009.
وبلغت حصة أبوظبي من حجم إنتاج الكهرباء المولدة بالدولة خلال 2010 نحو 51,3% بنحو 49,9 ألف جيجا واط ساعة، فيما بلغت حصة دبي 33,7 ألف جيجا واط ساعة والشارقة بنحو 10,2 ألف جيجا واط ساعة والهيئة الاتحادية للكهرباء حوالى 3,4 ألف جيجا واط ساعة.