منوعات

نجم بوليوود فيفيك أوبروي: أعمال الخير تشعرني بالفرح

قال نجم بوليوود فيفيك أوبروي إن القيام بأعمال خيرية يجعله يشعر بالفرح والسعادة، بحسب صحيفة "تايم أوف إنديا" الهندية.

وأضاف النجم أن الأعمال الخيرية علمته أنه يوجد في حياته شيء آخر غير متابعة مؤشرات الصعود والهبوط في مهنة التمثيل.

وقام النجم بالعديد من الأعمال الخيرية منها المساعدة في إعادة بناء قرية تضررت من تسونامي عام 2006. كما أنشأ أوبروي (36 عاما) مدرسة لتعليم البنات اللائي تخلت عنهن أسرهن في بلد تنتشر فيه هذه الممارسة بسبب تحمل الأسر تكاليف زواج البنات.

وقال النجم إنه لا يحب الحديث كثيرا عن الأعمال الخيرية التي يقوم بها لأنه يعتبر أن العمل هو المهم وليس مجرد الكلام عن الإنجاز بغية الحصول على الاعتراف من قبل الناس.

وقد صنف أوبروي ضمن 40 فاعل خير عبر العالم تقل أعمارهم عن 40 عاما. لكنه يعتبر أن هذا ليس سوى بداية.

وقد بدأ فيفيك، وهو ابن الممثل المتقاعد سوريش أوبروي، حياته في بوليوود عام 2002. ومثل في العديد من الأفلام من أبرزها دور الطفل المحب في فيلم "ساتيا".

كما شارك في أفلام عديدة منها "كريش 3" و"يوفا" و"ماستي" و"كال" و"أم كارا" و"قربان" وغيرها.