ألوان

فرقة بون جوفي تتصدر تصنيف الألبومات

نيويورك (أ ف ب)
عادت فرقة بون جوفي الأميركية إلى صدارة مبيعات الألبومات في الولايات المتحدة بفضل عرض على آخر أسطواناتها الموسيقية، وهو بمثابة نصر في عصر تهيمن عليه خدمات البث التدفقي.
وبيعت 120 ألف نسخة خلال الأسبوع الفائت من ألبوم «ذيس هاوس إيز نات فور سايل» (2016)، وهو الثالث عشر لفرقة موسيقى غلام ميتال، «بشكل شبه كامل» على أسطوانات مدمجة، على ما كشف معهد نيلسن ميوزيك.
وسجل جون بون جوفي وبقية أعضاء الفرقة ارتفاعاً كبيراً في مبيعات ألبومهم الأخير بعدما قدموا لمحبيهم الذين يشترون بطاقة لحضور حفلة للفرقة، فرصة الحصول على أسطوانة مدمجة بوساطة البريد.
ويشكل هذا النجاح التجاري حالة غير اعتيادية حالياً بعدما تراجعت بنسبة كبيرة مبيعات الأسطوانات المدمجة وسط هيمنة خدمات الاستماع بالبث التدفقي.