ألوان

منصات فعالية «المغرب في أبوظبي» تفوح بعبق التراث

فلكلور وموسيقى مغربي في أبوظبي ودبي (من المصدر)

فلكلور وموسيقى مغربي في أبوظبي ودبي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تقدم منصات فعالية «المغرب في أبوظبي» التراث المغربي بأصالته وعراقته، وتنثر بعضاً من فنونه في مراكز التسوق بكل من إمارتي أبوظبي ودبي، بهدف تعريف الجمهور بفعالية «المغرب في أبوظبي» التي بدورها تسعى إلى التعريف بالثقافة والتراث المغربي الأصيل.
وبعد أن تواجدت منصات العرض خلال الفترة من 1 إلى 3 مارس، في إمارة أبوظبي في دلما مول، وإمارة دبي في ذا بيتش، وسيتي ووك. ستتواجد اعتباراً من 7 إلى 10 مارس بأبوظبي في ياس مول، ومارينا مول، وبدبي في لامير. ويشهد زوار منصات فعالية «المغرب في أبوظبي» عروضاً مذهلة تشتمل على موكب استعراضي بنكهة مغربية خالصة، ورقص استعراضي مرفق بأصوات الطبول والأنغام المغربية، بالإضافة إلى عرضٍ للأزياء المغربية المزركشة بتطاريز تحاكي تراثها الأصيل، في حين يزين المنصة تصميم معماري بطابع مغربي أصيل متقن الصنع بكامل تفاصيله وألوانه المميزة التي تتماشى مع فن المغرب العتيق، حيث سيتمكن الزوار من معرفة كافة التفاصيل والمعلومات الخاصة بالفعالية وأنشطتها وبرامجها المختلفة.
يذكر أن فعالية المغرب في أبوظبي ستقام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض وستفتح أبوابها لعامة الجمهور من 7 وحتى 19 مارس 2018 من الساعة الثالثة ظهراً وحتى التاسعة مساءً، وستمنح زوارها فرصةً التعرف على التراث الثقافي المغربي الثري بمختلف أشكاله سواء بالمعمار، أو الموسيقى، أو الفن، أو المطبخ، أو العادات والتقاليد، أو الأزياء أو المتحف التراثي المغربي.